الأخبار

تويتر تعتبر تمويل إنقاذ ساوند كلاود كخسارة

وفق النتائج المالية لعام 2017، فقد سجلت شركة تويتر الاستثمار الذي قدمته لإنقاذ شركة ساوند كلاود كخسائر في معظمه.

وكانت تويتر قد قدمت مبلغ 70 مليون دولار لاستثماره في ساوند كلاود التي تعاني من مشاكل مالية كبيرة في عام 2016، لكن بنهاية عام 2017 سجلت منه 66.4 مليون دولار كخسائر.

يذكر أن تويتر أجرت عدة محادثات مع ساوند كلاود للإستحواذ عليها، وضمن معرض رفض الأخيرة، توصلت بالنهاية للاستثمار فيها، وأطلقت خدمة الصوتيات جولة لجمع تمويل بقيمة 100 مليون دولار ساهمت تويتر بمعظمه، لكنها لم تتمكن من الحصول على المزيد من التمويل لاحقاً نظراً لتعثرها وعدم إثبات قدرتها على تحقيق العوائد.

ومن جديد في منتصف العام الماضي تمكنت ساوند كلاود من الحصول على تمويل جديدة بمقدار 170 مليون دولار انتشلها من الإفلاس، لكن هذا التمويل جاء بشروط قاسية أدت لإعادة هيكلة كبيرة في الشركة وأدت لتغيير مديرها التنفيذي والتخلي عن الكثير من المستثمرين الأوائل.

يبدو أن محاولات تويتر للدخول في مجال الموسيقى قد تعثرت، وكان للشبكة الاجتماعية عدة محاولات سابقة حتى أنها عينت فريق لتطوير تطبيق موسيقي خاص وقدمت بعض المزايا على موقعها تخص متابعة الفنانين والأغاني المفضلة والتفاعل معها، لكنها كلها وصلت إلى طريق مسدود.

المصدر