روسيا متورّطة أيضًا في حملات اختراق طالت الصحفيين منذ 2014

روسيا اختراق Fancy Bear

كشفت آخر الدراسات الأمنية أن مُخترقين من روسيا استهدفوا الصحفيين في دول مُختلفة منذ 2014 بحملات اختراق وتجسّس، وذلك حسب دراسة من إعداد شركة Secureworks المُتخصّصة في المجال الأمني.

واستهدفت تلك الحملات صحفيين في مجموعة مُختلفة من الدول بما في ذلك روسيا وأوكرانيا والولايات المتحدة الأمريكية، فأكثر من 50 صحفي في وكالة New York Times تعرّضوا لحملات اختراق واحتيال من قبل جماعات روسية.

وتُعتبر مجموعة Fancy Bear المسؤولة عن تلك الحملات، فهي استهدفت أكثر من 200 شخص منذ 2014 وحتى الأشهر القليلة الماضية. كما قامت بتسريب بعض الرسائل من حساب أحد مُحرّري الأخبار في روسيا، دون نسيان تسريبها لرسائل إلكترونية خاصّة بالحزب الديمقراطي في أمريكا قبل الانتخابات.

ونقلت وكالة Associated Press تلك الدراسات والأخبار مؤكّدة تورّط تلك المجموعة، وغيرها بطبيعة الحال، في تلك الحملات، الأمر الذي يؤكّد وجود تدخّل روسي في الانتخابات الأمريكية والرأي العام، خصوصًا أن مجموعة Fancy Bear يُعتقد أنها تابعة لوكالة الاستخبارات الروسية.