تويتر تُكثّف حملتها ضد التغريدات والحسابات المُسيئة التي تدعو للكراهية

تويتر Twitter

بناءً على تقويم تويتر الخاص بالإجراءت الجديدة، فإن الشبكة ستبدأ من اليوم تشديد الخناق على التغريدات والحسابات التي تدعو للكراهية والعنف، وذلك بعد تعديل اتفاقية الاستخدام.

وقد تُجبر الشبكة أي مستخدم على حذف تغريدة فيها نصّ يدعو للكراهية ضد جماعة مُعيّنة، وأي تكرار من قبل نفس الحساب لتلك المُمارسات سيؤدّي لحظر حسابه بالكامل. أما الحسابات التي تُمثّل جماعات إرهابية أو تدعو للكراهية حتى خارج تويتر فهي لم يعد مُرحّب بها وستضطر الشبكة لحذفها ومنعها من التغريد.

وبدأت تويتر تلك الإجراءات بعد سلسلة طويلة من الانتقادات والحملات التي دعت لمقاطعة تويتر، ليردّ جاك دورسي الرئيس التنفيذي للشبكة واعدًا بإجراءات صارمة. وقامت شبكة التدوين المُصغّر فيما بعد بنشر شريط زمني ستنّفذه لتحسين تجربة الاستخدام ولمنع التغريدات والحسابات المُزعجة من البقاء على الشبكة.

توتير تشرح بالتفصيل خطواتها للحد من المحتوى المُزعج والحفاظ على سلامة مُجتمعها