قوقل تفتتح أول مراكزها لأبحاث الذكاء الصُنعي في الصين

الذكاء الصُنعي قوقل

أعلنت شركة قوقل عن افتتاح أول مركز خاص بأبحاث الذكاء الصُنعي في مدينة بكين الصينية، وذلك خلال مؤتمرها الخاص بالمطوّرين الذي يجري حاليًا هناك.

وطرحت الشركة بشكل فوري فرص عمل للراغبين بالعمل في المركز الجديد الذي سيُركّز على بعض الأبحاث في مجال الذكاء الصُنعي وتعلّم الآلة، وذلك بإشراف مُهندسي شركة قوقل في الصين.

وسيقوم المركز بمشاركة النتائج التي يصل لها باستمرار، إضافة إلى دعم مراكز الأبحاث الأُخرى وتمويل الفرق التي تبحث في مجال تعلّم الآلة في الصين.

وتُعاني شركة قوقل من حظر خدماتها في الصين منذ 2010 بسبب عدم انصياعها لطلبات الحكومة. لكن هذا لم يمنعها من تكوين فريقها الخاص هناك للعمل عن قرب مع الطاقات الكبيرة في المجال التقني وتحديدًا في مجال الذكاء الصُنعي الذي ترك بصمة مؤثّرة في تحدّي ImageNet خلال السنوات الماضية، فجميع الفرق الفائزة كان لها أبحاث في الصين. كما أن 43 باحث صيني ساهموا في أفضل 100 بحث في مجلّة الذكاء الصُنعي في 2015.