ثغرة أمنية في تقنية بلوتوث تُهدّد أكثر من 5 مليار جهاز ذكي وحاسب

ثغرة أمنية بلوتوث

كشفت شركة Armis security المُتخصّصة في مجال الحماية الرقمية عن وجود ثغرة أمنية في تقنية بلوتوث تسمح بتثبيت برمجيات خبيثة على أجهزة المستخدمين وإصابتها دون علمهم.

وتُعرف الثغرة الجديدة باسم BlueBorne، وهي قادرة على إصابة أكثر من 5 مليار حاسب وجهاز ذكي حول العالم بما فيها العاملة بأنظمة أندرويد، و”آي أو إس”، وويندوز، ولينكس كذلك.

وأطلقت مايكروسوفت تحديث أمني لجميع أنظمة تشغيلها لإغلاق الثغرة. كما قامت غوغل بإغلاقها أيضًا في التحديث الأمني الصادر لنظام أندرويد في سبتمبر/أيلول. أما أنظمة تشغيل آبل، فمُستخدمي “آي أو إس 10” وما بعده في مأمن منها.

وتبقى الأجهزة العاملة بنواة نظام لينكس، وتحديدًا الإصدار 3.3rc1، تحت تهديد الثغرة التي يُمكن استغلالها بمُجرّد الاتصال بأي جهاز عبر بلوتوث، دون أن يشعر المُستخدم ودون الحاجة لقيامه بأي شيء، فالمُخترق يتحكّم بسير العملية بالكامل.