فيس بوك تعرض مئات ملايين الدولارات للسماح للمستخدمين برفع الأغاني ضمن الفيديوهات

fbvsyt

حرب فيس بوك على يوتيوب تدخل منحى جديد، بعد تفوقها النسبي في مجال البث المباشر، مازال هناك الكثير من الجبهات أمام الشبكة الاجتماعية، والآن نشهد أحد فصول معركة الفيديوهات الموسيقية وحقوق الملكية الفكرية الخاصة بها.

كشف تقرير من بلومبيرغ أن فيس بوك عرضت مبالغ تصل إلى مئات ملايين الدولارات للحصول على حقوق الملكية الفكرية للأغاني لعرضها ضمن فيديوهات يرفعها المستخدمين سواء من أصحاب الصفحات أو الحسابات الشخصية، بالتالي لا يحق لشركات الإنتاج الفني صاحبة الأغاني طلب حذفها لأنها تحوي حقوق ملكية فكرية تم نشرها بطريقة مخالفة.

واستمرت المفاوضات بين فيس بوك وشركات الإنتاج لعدة أشهر للتوصل إلى طريقة مناسبة حيث ستطور فيس بوك نظام خاص للتعرف على الأغاني المضمنة في الفيديوهات التي تنتهك حقوق الملكية الفكرية، بشكل مشابه لما يتوفر في يوتيوب.

لكن حتى تنتهي فيس بوك من تطوير وتطبيق هذا النظام الجديد فإنه سيستغرق وقت طويل يصل إلى سنتين وهو ما لا يمكن للشبكة الاجتماعية انتظاره نظراً لتسارع المنافسة ورغبتها بتعزيز تواجدها أكثر في مجال الفيديو لاسيما بعد خسارة عدة عروض بث مباشر لبطولات رياضية.

وبدأت فيس بوك اليوم بإتاحة خدمة مشاهدة الفيديو Watch للجميع داخل الولايات المتحدة، وهي خطوة أولى قبل إتاحتها بشكل أوسع على مستوى العالم. كما تعمل الشبكة الاجتماعية على إنتاج مسلسلات وبرامج فيديو حصرية سيتم بثها عبر موقعها، كل هذا يهدف لمنافسة يوتيوب، وسيضاف لها إمكانية أن يرفع المستخدم فيديوهات خاصة به وتحوي أغاني محمية حقوق الملكية بدون أن تضطر لحذفها عند المطالبة بذلك.

الجدير بالذكر أن شركة Vevo لديها عقد حصري مع يوتيوب ينتهي هذا العام، لو استطاعت فيس بوك التعاقد معها فإنها ستضمن حوالي 200 ألف أغنية من أشهر الفنانين حول العالم يمكن استخدامها في فيديوهات المستخدمين مجاناً وبدون انتهاك للحقوق.

المصدر