آبل تُزيل التطبيقات الإيرانية من المتجر بسبب العقوبات الأمريكية

متجر التطبيقات آبل

ذكرت شركة آبل أن إزالة التطبيقات الإيرانية التي قامت بها مؤخّرًا تأتي استجابة لقوانين الحكومة الأمريكية نتيجة للعقوبات المفروضة على إيران.

ورصدت قبل أيام صحيفة The New York Times إزالة تطبيق للنقل التشاركي شبيه بأوبر، وهو تطبيق موجّه للسوق الإيرانية فقط. وهذا بالإضافة لمجموعة أُخرى من تطبيقات خاصّة ببعض الخدمات كتوصيل الطعام على سبيل المثال لا الحصر.

وبحسب ما ورد في تقرير الصحيفة فأن آبل أخطرت مُطوري تلك التطبيقات قائلةً إنها تمتثل لقوانين الولايات المتحدة الأمريكية التي تمنعها من استضافة، أو نشر، أو إجراء أي نشاط تجاري مع الدولة تحت العقوبات.

ولا تمتلك آبل متاجر رسمية في إيران، ولا حتى متجرًا للتطبيقات، لكن المُستخدمين يحصلون على هواتف آيفون عن طريق إدخالها خلسة إلى البلاد. أما المُطوّرين، فهم يقومون بنشر تطبيقاتهم في متاجر بلدان ثانية لإتاحتها للمستخدمين.

ولا تُعتبر آبل الشركة الأمريكية الوحيدة، فشركة غوغل مثال آخر لكنها لم تقم بمقاطعة التطبيقات الإيرانية ولا حذفها طالما أنها مجانية داخل المتجر ولا تستفيد منها ماديًا.