قوقل تريد تصميم معالجها الخاص داخل الشركة مثل آبل

شركة كوالكوم تواجه ضغوط كبيرة فيما يخص تصنيع معالجات الهواتف الذكية ، أكبر ثلاث مصنعين للهواتف لايعتمدون عليها بشكل كلي الآن ، آبل تقوم بتصنيع معالجها الخاص وسامسونج تعتمد عليها بنسبة 50% أما هواوي فهي تعتمد على معالجاتها الخاصة من شركة HISILICON التي تملكها .

بالعودة إلى عنوان التقرير يبدو أن كوالكوم في طريقها لخسارة أحد اهم العملاء أيضاً والمقصود هنا شركة قوقل والتي تعتمد على معالجات كوالكوم الرئيسية في هواتفها الراقية منذ بداية هواتف نيكسوس وصولاً إلى سلسلة هواتف بيكسل الجديدة .

بحسب التقارير فإن قوقل مستعدة لإنفاق 500 مليون دولار وذلك للبدء في إنتاج معالج جديد من تصميها ويهتم بالتقنيات التي تريد ان تركز عليها قوقل في المستقبل مثل تقنيات الواقع الافتراضي والواقع المعزز وتحسين أداء هذه التقنيات على هذا المعالج تحديداً .

ويضيف التقرير أن قوقل وظفت مهندسين جدد من أجل العمل على معالجها الجديد ، أحد هؤلاء الموظفين قدم من آبل وتسبب بمنح الشركة 15 براءة إختراع لمعالج الايفون الشهير A9 .

أخيراً حتى الان لم تحسم قوقل خياراتها فهل ستصنع المعالج داخل الشركة أم بالتعاون مع الشركاء ، لكن يؤكد أن قوقل لن تضع البيض كله في سلة واحدة وقد بدأت الشركة بالفعل في مراسلة المصنعين بطلباتها بالتوازي مع الجهود التي تبذلها داخل الشركة .

المصدر