رئيس أوبر يتخلى عن منصبه حتى إشعار آخر

uber ceo

كما كان متوقعاً، وبموجب اجتماع مجلس إدارة شركة أوبر الأخير، قرر المدير التنفيذي Travis Kalanick الذهاب في إجازة غير محدودة عن العمل في الشركة، بدلاً من الإستقالة النهائية.

يأتي هذا القرار بعد التقارير الكثيرة التي تتحدث عن ثقافة التحرش والتمييز الجنسي المنتشرة بين موظفي الشركة وحالات التحرش الكثيرة التي قام بها سائقي الشركة.

ولم يذكر Kalanick طول مدة الإجازة التي سيذهب فيها بدقة لكنه عائد مع فريق إداري متميز يتمكن من قيادة الشركة مجدداً بصورتها الجديدة بعد تطبيق توصيات تقرير شركة المحاماة Covington & Burling.

وكانت قد أعدّت شركة المحاماة تقريراً حول بيئة العمل في الشركة وقدمته لمجلس الإدارة لمراجعته. وساءت الأمور داخل الشركة كثيراً بعد أن تحدثت المهندسة السابقة في الشركة Susan Fowler عن التمييز الجنسي والتحرش وضعف الكفاءة الإدارية لدى أوبر.

وتعهد Kalanick بإجراء تحقيق عاجل بإدعاءات المهندسة ووعد بطرد أي موظف تثبت عليه التهم، وبالفعل تم طرد حوالي 20 موظف، كما تمت إحالة 31 موظف للتدريب والتأهيل وصدرت تحذيرات بحق 7 موظفين ومازال التحقيق جارياً في 57 حالة.

ما الذي ينتظر أوبر؟ يتأسف البعض أن رحيل Kalanick عن إدارة الشركة مؤقت، بالتالي أية إجراءات إصلاحية لن تكون ذات جدوى وفائدة عند عودته للعمل مجدداً.

وهنا يمكن الإطلاع على قائمة التوصيات الـ 13 التي تقدمت بها شركة المحاماة ووافق مجلس الإدارة على تطبيقها والتي تتضمن تغيير الإدارة العليا وتحسين مستويات الإشراف والتدريب

المصدر