سيّارات شركة تيسلا ستحصل على تحديث جديد يُحسّن نظام القيادة الذاتية

تيسلا

أكّد إيلون موسك Elon Musk، المؤسّس والرئيس التنفيذي لشركة تيسلا، أن جميع سيّارات الشركة المُصنّعة بعد أكتوبر/تشرين الأول 2016 ستحصل على تحديث جديد في يونيو/حزيران القادم.

وبحسب موسك، فإن التحديث الجديد سيجعل نظام القيادة الذاتية أفضل مع رفع مستوى الأمان داخل السيّارة. كما أن سرعة السيّارة نفسها أثناء تشغيل النظام ستُصبح أسرع، بعدما تذمّر الكثير من المُستخدمين، ومن بينهم موسك، من بطئها أولًا، ومن مشاكل النظام ثانيًا.

وتُعرف السيّارات المُنصّعة بعد أكتوبر 2016 بـ “HW2″، وهي سيّارات تعتمد على مُستشعرات جديدة تختلف عن مُستشعرات الجيل الأول “HW1” التي كانت من إنتاج شركة MobileEye، وهي مُستشعرات تسبّبت بحادث أدّى إلى تحطّم السيّارة بالكامل. كما تنوي الشركة تطوير مُستشعراتها الخاصّة لاستخدامها في السيّارات القادمة. وبحسب بعض الأخبار، بدأت بالفعل باختبار تلك المُستشعرات بشكل سرّي.

وتذمّر أصحاب الجيل الجديد من بطئ السيّارة، ومن الصلاحيات القليلة الموجودة عند مُقارنتها بالجيل الأول. لكن موسك وعد أن الصلاحيات سوف تكون أوسع بعد صدور التحديث الجديد، لتتفوّق بذلك على سيّارات الجيل الأول.

وسيُتيح التحديث الجديد ميّزات مثل مُستشعر الأمطار، بالإضافة إلى خاصيّة ركن السيّارة في المساحات الفارغة العمودية بشكل آلي.

يُشار إلى أن تيسلا أطلقت موديل إس و موديل إكس في الإمارات العربية المُتحدة منذ فبراير/شباط 2017، لتكون بذلك الدولة الأولة في المنطقة التي تحصل على سيّارات الشركة.