فيسبوك تحظر حساب أحد الصحفيين بعد فضحه فساد رئيس الوزراء في مالطا

فيسبوك

تركت شبكة فيسبوك الصحفيين في حيرة من أمرهم بعدما قامت بحظر حساب أحد الصحفيين بعد نشره لمجموعة من المُشاركات التي تفضح بالأدلّة تورّط رئيس الوزراء في مالطا بقضايا فساد مُختلفة.

وادّعى الصحفي Matthew Caruana Galizia، أن رئيس الوزراء أقدم على ممارسات خاطئة خلال وجوده في البرلمان، واستند في كلامه على وثائق بنما Panama Papers التي سُرّبت في أبريل/نيسان 2016.

وتفاجئ الصحفي بحظر حسابه ومنعه من الدخول لفترة من الزمن، قبل أن تقوم الشبكة بحذف مُشاركته بالكامل دون إيضاح السبب أو دون إرسال تحذيرات عن وجود تبليغات ضدّه.

وهدّد رئيس الوزراء في مالطا بمحاكمة الصحفي على الرغم من وجود أدّلة بالمستندات ضدّه، قبل أن تقوم فيسبوك فيما بعد بحظر حسابه بالكامل.

وصرّح مُتحدّث باسم فيسبوك لموقع The Verge قائلًا إن الشبكة تُحقّق في هذا الأمر في الوقت الراهن وتحدّثت بشكل مُباشر مع الصحفي وطلبت منه نشر ما يُريد نشره دون قيود. لكنها حذّرته من نشر بيانات خاصّة قد تُعرّضه للخطر. كما أكّد المُتحدّث أن الشركة ستقوم بتصحيح أي خطأ قامت به بعد انتهاء التحقيق.

وتواجه الشبكات الاجتماعية والموسوعات الحرّة على الإنترنت ضغوطًا في الآونة الأخيرة من قبل الحكومات، فموسوعة ويكيبيديا الحرّة محظورة الآن في تركيا منذ نهاية أبريل/نيسان بسبب وجود مُخالفات تقنية بحسب إدعاءات مسؤولين في وزارة الاتصالات والتقانة في تركيا.