تويتر لا تستبعد تقديم خدمات مأجورة بإشتراك شهري

علامة تويتر

تعاني تويتر من أزمة مالية صعبة لا تمكنها من تحقيق أرباح جيدة ترضي المستثمرين التي تأتي من مصدر وحيد تقريباً وهي الإعلانات، لذا لا تستبعد تويتر الدخول في مجالات أخرى لتحقيق الدخل من بينها الإشتراكات المدفوعة لقاء تقديم خدمات إضافية مميزة.

و رداً على سؤال المستثمرين، أفاد المدير التنفيذي لتويتر بالإيجاب حول فكرة الإشتراكات المدفوعة لقاء مزايا خاصة وهي كانت قائمة في السابق ومن الممكن أخذها بعين الإعتبار مستقبلاً أيضاً. خلاصة كلام جاك دورسي أنه لم يتم استبعاد الفكرة على الرغم من أنها لا تعمل حالياً في هذا الإطار ولايوجد أي شيء يمكن إعلانه.

في مارس الماضي تحدثت رويترز عن نية تويتر تقديم إصدار مدفوع من خدمة إدارة حسابات تويتر الشهيرة والتي تملكها Tweetdeck تتضمن إحصائيات مفصلة وموسعة ومزايا أخرى مثل إشعارات بالأخبار العاجلة وغيرها.

دائماً هناك عدد من المستخدمين الذين يرغبون بمزايا إضافية ومستعدون للدفع مقابلها، لكن السؤال الأهم، هل هذا العدد كافي للمضي قدماً وتقديم خدمات مدفوعة برسوم شهرية أو سنوية؟ أم أنها مجرد طمأنة للمستثمرين حول مستقبل الشركة.

وكانت تويتر قد نشرت نتائجها المالية للربع الأول من العام الجاري التي أظهرت نمو عدد مستخدميها النشطين شهرياً ليصلوا إلى 328 مليون مستخدم، في حين تراجعت عائداتها إلى 548 مليون دولار.

المصدر