الشرطي الروبوت يظهر في شوارع دبي

لا تتوقف الإمارات عن إدهاشنا باستخدام التقنية في الحياة اليومية، والآن مع الرجل الآلي الشرطي الذي سيبدأ أعماله في شوارع دبي وتأدية العديد من المهام.

وكشفت دبي عن أول شرطي آلي ضمن مؤتمر الخليج لأمن المعلومات حيث أدى التحية للحضور. ويمكن للشرطي الآلي كشف مشاعر الناس وحركة الأجسام المحيطة به بفضل نظام الذكاء الصنعي المدمج فيه. كما يمكنه معرفة الإيماءات وإشارات اليد عن بعد حتى متر ونصف.

ويغيّر الشرطي الآلي من طريقة تعبيره وتحيته حسب تعابير وجه الناس حيث يمكنه تمييز الحزن والإبتسام والسعادة. وسيقوم الشرطي بدورياته في شوارع المدينة وبالإستفادة من انترنت الأشياء سيقدم خدماته للسواح والمواطنين.

وبفضل تقنيات التعرف على الوجوه، يمكن للشرطي الآلي تحديد هوية المجرمين والمطلوبين والقبض عليهم وحتى بث الفيديو المباشر إلى مركز التحكم.

ويحمل الشرطي الآلي بداخله حاسب لوحي مدمج يقدم للناس خدمات الشرطة الذكية عن طريق استخدام بطاقات الائتمان للدفع. ويمكن ربط الشرطي مع الشبكات الاجتماعية مثل تويتر وحتى التطبيقات ومواقع الويب وغيرها.

الجدير بالذكر أن الشرطي الآلي يقدم خدماته بستة لغات مختلفة من بينها العربية والإنكليزية ويمكنه الدردشة والرد على استفسارات المواطنين و مصافحتهم.

هذا الشرطي الآلي لن يكون الوحيد، حيث تأمل شرطة دبي استبدال ربع رجالها بالشرطة الآلية بحلول عام 2030.

المصدر