حظر الحواسب المحمولة على متن الطائرات سيمتد إلى أوروبا

لابتوب في طائرة

تدرس الولايات المتحدة قرار حظر حمل الحواسب المحمولة واللوحية على متن الطائرات القادمة من أوروبا بعد أن كان يقتصر على بعض الدول الشرق أوسطية، في خطوة من شأنها التسبب بإزعاج كبير لملايين المسافرين.

وتقول شركات الطيران أن صدور القرار مسألة وقت فقط، ودعت الحكومات الأوروبية لعقد اجتماعات طارئة لدراسة قرار الولايات المتحدة الأمني وتداعياته.

ويسافر سنوياً 65 مليون شخص من أوروبا إلى أمريكا بمعدل 400 رحلة يومياً والكثير جداً منهم يسافرون في رحلات عمل ولساعات طويلة يحتاجون اصطحاب حواسبهم المحمولة معهم على متن الطائرة لمتابعة العمل.

وبحسب المتحدثة الرسمية بإسم وزارة الأمن الوطني الأمريكية فإنه لم يصدر قرار بعد بتوسيع نطاق الحظر ليشمل المزيد من الدول. وعقد مسؤولين من الوزارة اجتماعاً مع مدراء على مستوى رفيع من أهم ثلاثة شركات طيران أمريكية لمناقشة توسيع سياسة حظر اللابتوبات على متن الطائرات القادمة من أوروبا.

وكان لحظر حمل اللابتوبات على متن الطائرات القادمة من الشرق الأوسط للولايات المتحدة تأثيراً ملحوظاً على أرباح شركات الطيران، وقالت الإمارات للطيران أن هذا الحظر له دور في تراجع أرباحها 80% .

المصدر

منع حمل أجهزة اللابتوب والأجهزة اللوحية داخل الطائرات المتجهة من السعودية إلى أمريكا