المدير المتهم بسرقة وثائق وايمو يستقيل عن منصبه في أوبر

أعلن أنطوني ليفاندوفسكي – مدير مجموعة التقنيات المتقدمة ورئيس قسم السيارات ذاتية القيادة في أوبر – عن استقالته من منصبه في الشركة، وذلك ضمن تداعيات القضية التي اتهمته فيها شركة وايمو التابعة لألفابت، بأنه سرق نحو 14 ألف وثيقة تتعلق بتطوير سيارات وايمو الذاتية، ثم انضم إلى أوبر ومنحها تلك الوثائق.

لكن على الرغم من ذلك، فإن ليفاندوفسكي لا يزال جزءًا من موظفي أوبر، وسيتولّى بعض المهام المتعلقة بقسم العمليات والأمن والحماية.

وفي الرسالة التي أعلن فيها استقالته؛ طلب من الموظفين الآخرين عدم إدراجه في أي رسالة تتعلق بنظام ليدار LiDAR، وهو النظام الذي تدعي وايمو أنه مسروق من مكاتبها.

أكدت أوبر رسميًا ترك أنطوني ليفادوسكي لمنصبه. وسيتولَّى بدلًا منه إيريك ميهوفر المهام الإدارية لذلك المنصب.

جدير بالذكر أن ألفابت اتهمت أوبر بسرقة الآلاف من الوثائق التقنية الخاصة بالسيارات ذاتية القيادة من شركة وايمو. وبعد إنكار أوبر للسرقة؛ اعترفت أنها وجدت الوثائق على جهاز الكمبيوتر الخاص بسمير كشيرساجار، وهو موظف أيضًا في أوبر اتهمته ألفابت.

المصدر: Business Insider