قوقل وفيسبوك ضحية هجوم عبر البريد الإلكتروني كلّفهما 100 مليون دولار

كشفت وزارة العدل الأمريكية عن استهدافٍ لهجوم إلكتروني تم ضد اثنين من عمالة التكنولوجيا في الولايات المتحدة، بلغ مجموع الخسائر الناجمة عنه نحو 100 مليون دولار.

وعلى الرغم من أن هوية الشركتين لم يتم الكشف عنهما، إلا أن المصدر اكتشف أنهما قوقل وفيسبوك.

مرتكب الجريمة هو رجلٌ من ليتوانيا يُدعَى إيفالداس ريماسوسكاس، ويبلغ من العمر 40 عامًا، قام بإنشاء رسائل بريد إلكتروني وهمية، بل وأعدَّ فواتيرًا مزيفة نيابة عن شركة كوانتا، التي تعتبر أحد مورّدي شركتي قوقل وفيسبوك.

وتمكَّن إيفالداس من إقناعِ الإدارات المالية للشركتين بدفعِ مبالغ كبيرة من المال عن قطع غيار إلكترونية، التي زعم أن كوانتا ورّدتها لهم. وعندما أدركت الشركتان ما جرى؛ كان إيفالداس جمع بالفعل 100 مليون دولار، وقام بتوزيعه على حساباتٍ مختلفة له في جميع أنحاء أوروبا الشرقية.

قالت كل من فيسبوك وقوقل ردًّا على المصدر إنهما قد استعادتا الكثير من الأموال المسروقة، لكنهما لم تكثرا من التعليق على القضية.

المصدر: Fortune