“هواوي” تطلق رؤيتها لحلول الفيديو في المنطقة

دبي، 23 مارس 2017: خلال مشاركتها في المعرض الدولي للإعلام الرقمي واتصالات الأقمار الصناعية “كابسات”، استعرضت شركة “هواوي”، الرائدة عالمياً في توفير حلول تقنية المعلومات والاتصالات، رؤيتها لحلول الفيديو السحابية التي تتناسب مع الطلب المتزايد على المحتوى الرقمي في المنطقة، وترتقي لمتطلبات مختلف أنماط المستهلكين من الفيديو.

 

ألين لو، رئيس حلول وتقنيات الفيديو لدى “هواوي” في منطقة الشرق الأوسط

وشهد الحدث طرح “هواوي” لمنصة الحلول السحابية للفيديو التي ستوفرها لمشغلي الاتصالات ومزودي المحتوى في المنطقة بهدف مساعدتهم في الحصول على موارد جديدة للإيرادات والأرباح من المحتوى، وتسهم في منح المستهلكين خيارات كثيرة ومتنوعة عبر مصدر واحد. كما قام خبراء “هواوي” باستعراض الفرص الكثيرة التي توفرها المنطقة في سوق الفيديو الذي ما زال يشهد تفاوتاً كبيراً من حيث العرض والطلب. وعن ذلك تحدّث السيد ألين لو، رئيس حلول وتقنيات الفيديو لدى “هواوي” في منطقة الشرق الأوسط، قائلاً: “تسجل المنطقة مستويات مرتفعة في استهلاك الفيديو، ويحصد هذا القطاع إقبالاً متزايداً ونسبة مرتفعة في الاستخدام، ويترافق هذا بطلب متزايد على المحتوى المخصص. وتوفر هذه المنطقة لمزودي المحتوى ومشغلي الاتصالات فرص نمو لا مثيل لها في مجال حلول الفيديو السحابية مثل حلول ‘ماتش تي في’ من ‘هواوي’. وتأتي حلول الفيديو السحابية لتساعد العملاء في الحصول على خدمات الفيديو عبر الإنترنت بسرعة أكبر، وتسهم في تقليص زمن وصول هذه الخدمات إلى الأسواق إلى أسبوع واحد فقط، وتخفض أيضاً التكاليف اللازمة لتوفير البنى التحتية بنسبة تصل إلى 90 بالمائة، وتضمن توفير تجربة الاستخدام الأفضل للمستهلكين، مدعومة بحماية تامة للبيانات”.

 

الجدير بالذكر أن حلول Much TV (ماتش تي في) من “هواوي” كانت قد أطلقت سابقاً من قبل خمسة مشغلي اتصالات في منطقة الشرق الأوسط، ووصلت إلى أكثر من 3 ملايين مستخدم خلال العام الماضي. ومن المتوقع أن ترتفع هذه النسبة لتصل إلى 10 ملايين مستخدم في منطقة الشرق الأوسط بنهاية عام 2017. وتأتي حلول التوصيل والتشغيل لتتيح لمشغلي الاتصالات في المنطقة فرصة إطلاق منصات الفيديو بسرعة أكبر وتكاليف أقل.

 

يستمر المعرض الأهم من نوعه على مستوى المنطقة في مجال البث والإعلام الرقمي واتصالات الأقمار الصناعية من 21 وحتى 23 مارس الجاري من مركز دبي التجاري العالمي في الإمارات. وكانت الأيام الثلاثة لهذا الحدث قد شهدت مشاركة واسعة تجاوزت900 علامة تجارية مختلفة وما يزيد عن 13000 شخص من العاملين في هذا المجال من المنطقة. ويدعم المعرض الدولي للإعلام الرقمي واتصالات الأقمار الصناعية “كابسات” وبنسخته الثالثة والعشرين، المحتوى الاحترافي للترفيه بمنصة تفاعلية تتيح فرصة التعاون مع صانعي القرار في القطاعات الأخرى المشاركة في ابتكار وإدارة وتوزيع وكسب الإيرادات من أفلام الترفيه والمحتوى الصوتي.