ياهو تؤكد ترك ماريسا ماير منصبها بعد الانتهاء من صفقة الاستحواذ مع فيريزون

شعار ياهو

أكدت شركة ياهو الأمريكية اليوم أن ماريسا ماير لن تستمر في منصب الرئيس التنفيذي، بعد إتمام صفقة الاستحواذ من قِبَلِ شركة فيريزون.

وكشف التقرير أيضًا أن ماير ستحصل عند ترك منصبها على مكافأة قدرها 23 مليون دولار. بعدها سيتولى توماس ماكينرني الرئاسة التنفيذية لشركة ياهو. لكن من غير المعروف بعد ما إذا كانت ماريسا ماير ستشغل منصبًا آخر في الشركة بعد إتمام صفقة الاستحواذ أم لا.

أليكسي يلمان هي الأخرى ممن سيحصلون أيضًا على منصب جديد في ياهو، حيث ستحصل على منصب المدير المالي للشركة.

وعلى الرغم من أن ياهو لم توضح الأسباب التي وراء استقالة ماير، لكن يكفي ما حدث للشركة أثناء وجودها من فوضى، ومن البديهي أن قراراتها أسهمت في توريط الشركة فيما وصلت إليه الآن، ربما كان أهمها التستر على اختراق وثغرات موجودة منذ سنوات في بريد ياهو ولم يتم الكشف عنها إلا مؤخرًا.

تشير التوقعات إلى إتمام صفقة استحواذ فيريزون على ياهو نهاية الربع الثاني من 2017. بعدها سيتغير اسم ياهو إلى ألتبا Altaba.

المصدر: Yahoo