تويتر تختبر منع عرض محتوى الحسابات التي تنشر تغريدات حساسة

عندما يتعرف نظام الذكاء الصنعي في تويتر على محتوى الصورة أو مقطع الفيديو المرفق بالتغريدة أنها تحوي أشياء حساسة أو مزعجة فإنه عادة ما يشير على أنها كذلك بحيث لا تعرض محتواها مباشرة إنما بعد الضغط عليها. هذه الفكرة نفسها الآن تختبرها تويتر مع الملفات الشخصية بالكامل، فلو كان حساب أحد المستخدمين ينشر تغريدات حساسة ومزعجة فإنه لن يظهر لكافة المتابعين وكذلك المحتوى الذين ينشره.

بحسب الصورة المرفقة نلاحظ أنه عندما يظهر حساب أحد المستخدمين الذين لا تتابعهم في التايم لاين ويكون تويتر قد اعتبره مزعجاً وينشر محتوى حساس، فإنك عندما تقرب مؤشر الفأرة على اسم الحساب فيظهر تحذير من محتوى الحساب، وحتى عند الدخول إلى صفحة الحساب لن يظهر تغريداته قبل أن تضغط على زر خاص للموافقة بعرض محتوى الحساب.

حسناً هذه فكرة جيدة من تويتر لكنها قد تنقلب جحيماً على المستخدمين حيث لا تخبرنا تويتر ما هي المعايير التي تعتمدها لتعيين حساب ما أنه ينشر محتوى مزعج وحساس وهل هي معايير تقنية فقط مثل الذكاء الصنعي والتعرف الآلي على الصور أو الفيديوهات أم أيضاً الإبلاغات من المستخدمين الآخرين وهكذا.

هذا الإجراء يأتي ضمن سلسلة إجراءات اخرى طبقتها تويتر سابقاً مثل تقليل معدل ظهور أو منع الظهور المؤقت للحسابات التي تنتهك إرشادات الاستخدام، وبداية الشهر قدمت حزمة إجراءات جديدة فيما يتعلق بالكتم بحيث يمكن كتم الكلمات المفتاحية وحتى الحسابات التي تريدها لمنع ظهور محتواها في التايم لاين بالإضافة إلى منع الحسابات التي تعتمد صورة الملف الشخصي الافتراضية أو غير المؤكدة ببريد إلكتروني أو رقم هاتف بحيث تقلل فرص ظهور تغريدات وحسابات السبام.

المصدر