فورد تبدأ في اختبار طابعة ثلاثية الأبعاد تنتج قطع غيار السيارات

أعلنت فورد أنها ستصبح أول شركة تختبر طابعة ثلاثية الأبعاد تعمل بأسلوب جديد، يسمح بإنتاج قطع غيار السيارات من أحجامٍ مختلفة، التي يمكن استخدامها في سياراتها المقبلة.

تدعى الطابعة المستخدَمة Stratasys 3D، وتم تصميمها خصيصًا لتلبية المتطلبات المتعلقة بتصنيع أجزاء كاملة من السيارات مع خواص ميكانيكية لتكرار الإنتاج. يمكن للطابع أيضًا إنتاج قطع الغيار باستخدام مواد مثل ألياف الكربون، التي تتميز بمتانتها وفي الوقت نفسه خفيفة الوزن.

وقالت فورد في بيانها إن الطابعة ثلاثية الأبعاد قادرة على تصنيع أجزاء من أي حجمٍ وشكل وأخف وزنا عن المعتاد، مما يمكن أن يساعد على تحسين كفاءة الوقود.

إن نجحت هذه الاختبارات، فهذا يعني أن التقنية الجديدة من فورد ستوفر طرق أكثر كفاءة وبأسعارٍ مقبولة لإنتاج قطع غيار صغيرة الحجم لسياراتها مثل فورد برفومانس، أو غيرها من السيارات المخصصة الأخرى.

المصدر: Forbes