شحنات الأجهزة القابلة للإرتداء تزيد عن 100 مليون جهاز في 2016

يواصل سوق الأجهزة القابلة للإرتداء نموه حيث ارتفعت شحنات تلك الأجهزة لتزيد عن 100 مليون جهاز تم شحنه العام الماضي وحده. وتشمل هذه الفئة من الأجهزة الأساور الرياضية وأساور تتبع الحركة وعد الخطوات والساعات الذكية وغيرها.

بحسب تقرير صارد عن مؤسسة الأبحاث IDC فإن كل من سامسونج و شاومي كانتا الأفضل أداءاً في العام الماضي بزيادة كبيرة في شحناتهما من تلك الأجهزة. بينما كانت fitbit الأسوء حيث تراجعت شحناتها بأكثر من 22% ومع ذلك لازالت الأعلى مبيعاً خلال الربع الماضي.

Top Five Wearable Device Vendors, Shipments, Market Share and Year-Over-Year Growth, 4Q 2016 (Units in Millions)

Vendor 4Q16 Unit Shipments 4Q16 Market Share 4Q15 Unit Shipments 4Q15 Market Share Year-Over-Year Growth
1. Fitbit* 6.5 19.2% 8.4 29.0% -22.7%
2. Xiaomi 5.2 15.2% 2.6 9.1% 96.2%
3. Apple 4.6 13.6% 4.1 14.1% 13.0%
4. Garmin 2.1 6.2% 2.2 7.6% -4.0%
5. Samsung 1.9 5.6% 1.4 4.7% 37.9%
Others 13.6 40.1% 10.3 35.5% 32.1%
Total 33.9 100.0% 29.0 100.0% 16.9%

Source: IDC Worldwide Quarterly Wearable Device Tracker, March 2, 2017

في الربع الرابع شحنت الشركات إجمالاً 33.9 مليون جهاز قابل للإرتداء وكانت الحصة السوقية الأكبر منها من نصيب fitbit أولاً وشاومي ثانياً و آبل ثالثاً لساعتها الذكية و Garmin رابعاً وسامسونج خامساً.

Top Five Wearable Device Vendors, Shipments, Market Share and Year-Over-Year Growth, 2016 (Units in Millions)

Vendor 2016 Unit Shipments 2016 Market Share 2015 Unit Shipments 2015 Market Share Year-Over-Year Growth
1. Fitbit* 22.5 22.0% 22.0 26.8% 2.4%
2. Xiaomi 15.7 15.4% 12.0 14.7% 31.0%
3. Apple 10.7 10.5% 11.6 14.2% -7.9%
4. Garmin 6.1 5.9% 5.8 7.0% 5.4%
5. Samsung 4.4 4.3% 3.2 3.9% 38.6%
Others 43.0 42.0% 27.4 33.4% 57.1%
Total 102.4 100.0% 81.9 100.0% 25.0%

Source: IDC Worldwide Quarterly Wearable Device Tracker, March 2, 2017

أما على مستوى كامل العام فقد شحنت الشركات 102.4 مليون جهاز قابل للإرتداء، وكانت شاومي وسامسونج الأفضل نمواً بعدد الشحنات بينما تراجعت شحنات آبل واستمرت fitbit بصدارة الشركات.

إجمالاً ما يزال سوق الأجهزة القابلة للإرتداء صغيراً ومن الصعب التنبؤ بتطوره المستقبلي خاصة أن الشركات تواجه أوضاع خاصة مثل تركيز الشحنات على بلد معين وهو ما قد يقوي أو يضعف المبيعات أو نقص التطوير أو خفض الأسعار وزيادة المزايا وهو ما حصل في حالة ساعة آبل.

بالطبع يمكن أن نتوقع المزيد من النمو قريباً لاسيما مع إطلاق نظام أندرويد وير 2.0 للساعات الذكية والمزيد من الساعات العاملة به

المصدر

 

 

هل تلحق المنطقة بعالم التقنيات القابلة للإرتداء في عام ٢٠١٧ ؟