مطور Clash of Clans قد لا يُطلق ألعاب جديدة في 2017

clash royal supercell

على الرغم من قلّة الألعاب التي تُطلقها شركة Supercell الفنلندية إلّا أنّها تُلاقي شهرة واسعة حول العالم، فلعبة Clash of Clans على سبيل المثال تُعتبر واحدة من أفضل الألعاب على الجوال، وتُحقق دخل هائل للشركة سنويًا، قبل أن تُطلق الشركة المزيد من الألعاب.

في مارس 2016 قامت الشركة بإطلاق لعبة Clash Royale المستوحاة من Clash of Clans، لتُصبح بذلك اللعبة الرابعة التي تُطورها الشركة منذ إنشائها في 2010، ثم لاحقًا في يونيو من نفس العام قامت شركة Tencent الصينية -مالك WeChat- بالاستحواذ على 84 بالمئة من أسهم الشركة الفنلندية في صفقة وصلت قيمتها إلى 8.6 مليار دولار، ترفع من قيمة الفنلندية إلى 10 مليار دولار تقريبًا.

طبقًا لتقرير جديد من رويترز، يبدو أنّ Supercell لا تنوي إطلاق لعبة جديدة في 2017، وربما تقوم باختبار واحدة فقط في بعض الأسواق المحدودة، على أن يكون الإطلاق الفعلي للعبة جديدة من الشركة في 2018.

هذا وتُشير الأرقام المالية للشركة الفنلندية تحقيقها دخل يصل إلى 2.1 مليار يورو في 2016 فقط، منها مليار دولار من لعبة Clash Royale الجديدة، في حين اقترب دخل لعبة Clash of Clans من 200 مليون دولار خلال العام نفسه.

جدير بالذكر أنّ Supercell أصبحت تواجه منافسة شرسة في سوق ألعاب الجوالات، خاصةً مع دخول نينتندو إلى هذا السوق عبر لعبة بوكيمون جو ومؤخرًا سوبر ماريو، لذا لا تتوقع الفنلندية نمو كبير في الأرباح هذا العام.

المصدر