أوبر تعيّن مهندسًا من وكالة ناسا لتطوير “سيارة طائرة”!

قامت شركة أوبر مؤخرًا بتعيين مارك مور – مهندس مخضرم عمل في وكالة ناسا لمدة 30 عامًا –؛ ليتولَّى منصب مدير الهندسة في مبادرة للشركة لتطوير سيارة طائرة، المعروفة حاليًا باسم “أوبر إليفيت”.

وقبل أن يتعجَّب البعض منكم بشأن الخبر، فإن أوبر لم تقم بشيء بعد في المشروع، وإنما السيارة الطائرة هي عبارة عن رؤية جديدة للتنقُّلِ جوًّا من خلال كبائن طائرة أو ما شابه، وحل بعض التحديات التي يُمكن أن تواجه هذه الخدمة المُحتَمَلَة في المستقبل.

جدير بالذكر أن مور غادر وكالة ناسا، قبل أن يصبح مؤهلًا للتعاقد بعامٍ واحد، وتخلَّى عن جزء كبير من راتبه التقاعدي والرعاية الصحية المجانية لبقية حياته. وهو لا يدع مجالًا للشكِّ في أن مشروع أوبر يستحق كل هذه التضحيات والمخاطرة.

فكرة الشركة هي مساعدة الركاب للانتقال من منازلهم إلى العمل، والتأكد من عدم اضطرارهم للتعرض إلى الاختناقات المرورية، مع إمكانية الحصول على تلك الخدمة من الشركة في غضون 15 دقيقة. كما تشير الشركة إلى قدرة المركبات الطائرة الجديدة على حمل العديد من الركاب في نفس الوقت، والسير بسرعة والتنقّل بها عند شحنها في المرة الواحدة لمسافة تصل إلى 160 كيلو متر.

المصدر: Bloomberg