“أوبر” تعقد شراكة مع “دايملر” لتطوير سيارات ذاتية القيادة

أعلنت أوبر يوم أمس عن شراكة بينها وبين دايملر – مالكة مرسيدس بنز – من أجل توسيع آفاق الشركة، حيث ترغب أوبر في الحصول على سيارات ذاتية القيادة، خاصة لقطاع الأجرة؛ لتطوير أسطول سياراتها في المستقبل.

بدأت الشركة تجاربها مع السيارات الذكية في الولايات المتحدة عام 2016 للاستغناء عن السائق. ولا تزال الاختبارات جارية في الوقت الحالي حتى تتمكن أمريكا من وضع قوانينها للتصدي لمخاطر السيارات ذاتية القيادة في قطاع النقل المشترك. لذلك فبالرغم من أن الشركة تختبر سياراتها، فمن الضروري وجود سائق مسؤول بجانب برفقة مهندس من الشركة على متنها.

تستخدم أوبر حاليًا في تجاربها بالشوارع الأمريكية سيارتي فورد فيوجن وفولفو إكس سي 90، لكن تحتاج كل واحدة منهما إلى وجود سائق، على الرغم من أن كلتاهما تندرجان تحت مسمى السيارات ذاتية القيادة.

والغرض من الشراكة بين أوبر ودايملر هو ضم خبرات الأخيرة وتقنياتها إلى الاختبارات، حيث أن دايملر هي الأخرى تقوم بتطوير سياراتها مع تقنيات قوية للغاية، بينما أن غالب تلك التقنيات لا تجعل السيارة مستقلة 100%.

الحقيقة الواقعة إلى هي وجود تحدي كبير في قطاع صناعة السيارات لتطوير أنظمة ذكية بما فيه الكفاية للاستغناء عن التحكم البشري للقيادة وتوقع وتجنُّب وقوع الحوادث.

المصدر: The New York Times