آبل ستوقف دعم تشغيل تطبيقات 32 بت على آيفون

ios 32 bit

مع تطور معالجات الآيفون ونظام التشغيل iOS التي تدعم تطبيقات 64 بت، إلا أن العديد من المطورين لايزالون يعتمدون على نسخ قديمة 32 بت للإستفادة من عملها على أجهزة آيفون قديمة، لكن في المستقبل القريب لن يدعم نظام iOS سوى تطبيقات 64 بت.

لتوضيح الفرق بإختصار شديد فإن معالجات آيفون التي تدعم 64 بت يعني أنها قادرة على معالجة كمية بيانات أكبر من معالجات 32 بت بنفس الوقت، بالتالي نظرياً على الأقل يفترض أن تحصل على أداء أفضل وأسرع. وكانت المعالجات سابقاً تدعم 32 بت فقط لذا كان على المطورين ونظام التشغيل أن توافقها، لكن الآن مع التطور الكبير لم تجاريه بعض التطبيقات ولازالت تعتمد 32 بت لتعمل على المعالجات الأقدم أيضاً.

لو شغلّت تطبيق 32 بت على آيفون حالياً يظهر لك رسالة تخبرك أن هذا التطبيق قد يبطئ من عمل هاتفك، لكن الفرق الحقيقي في الأداء غير ملحوظ تقريباً. مع نسخة iOS 10.3 التجريبية الجديدة تم تحديث رسالة التحذير هذه لتقول أن هذا التطبيق لن يعمل في الإصدارات المستقبلية من نظام التشغيل وهو على الأرجح iOS 11.

هذا يعني أن الإصدارات القادمة من iOS لن تسمح بتشغيل تطبيقات قديمة لازالت مبنية وفق 32 بت، لم تحدد آبل أي إصدار من نظام التشغيل بالضبط لكنه قادم وهنا على مطوري تطبيقات آيفون و آيباد ترقية تطبيقاتهم للإستفادة من إمكانيات معالجات آيفون المتطورة والتخلي عن الأجهزة القديمة.

وفي اكتوبر 2014 أعلنت آبل أن كل تطبيق جديد يتم إنشائه بعد 1 فبراير 2015 ورفعه على المتجر يجب أن يكون مبني وفق 64 بت، وبعدها توسعت السياسة لتشمل تحديثات التطبيقات الموجودة مسبقاً على المتجر بحيث يجب أن تتوافق مع 64 بت، ومن ثم بدأت آبل ترفض إدراج أي تطبيق 32 بت جديد على المتجر. وفي سبتمبر الماضي أعلنت آبل أنها ستبدأ بإزالة التطبيقات التي لا تتبع أفضل الممارسات والإرشادات التوجيهية وتؤثر على أداء الجهاز ولاتعمل بالشكل المتوقع منه.

تحول المطورين إلى تطبيقات 64 بت فقط يعني أن هواتف آيفون القديمة مثل آيفون 5 و 5 سي و آيباد القديمة والجيل الأول من آيباد ميني لن تتمكن من الحصول على تحديثات النظام الجديدة وستبقى تعمل بنسخة قديمة من النظام والتطبيقات.

المصدر