توشيبا تؤكد عزمها على بيع 20% من أسهمها بقسم شرائح الذاكرة

أكدت توشيبا يوم أمس عن عزمها للانفصال عن أعمال إنتاج شرائح الذاكرة. وتخطط الشركة لترك هذا القطاع، وجلب الاستثمار الأجنبي مع سعيها للتخفيف من تأثير خسارة مليارات الدولارات في قطاع الأعمال النووية في الولايات المتحدة الأمريكية.

وتخطط توشيبا لبيع 20% من أسهم شركتها – أي ما يقرب من 1.76 مليار دولار – للمستثمرين المُحتَمَلين، مثل شركة ويسترن ديجيتال – وهي أحد شركائها الحاليين – وكذلك البنك التنمية الياباني دي بي جيه. تنوي الشركة أيضًا لجذب المستثمرين الذين لديهم اهتمام في تطوير برنامجها النووي.

هذه الخطوة مجرد واحدة من العديد من الخيارات الصعبة أمام الشركة لتغطية جزء من خسارة توشيبا في أعمالها التجارية بمحطة الطاقة النووية التي استحوذت عليها حديثًا في الولايات المتحدة، التي بلغت نحو 680 مليار ين – وهو ما يُعادل 6 مليار دولار -.

يذكر أن توشيبا هي أكبر شركة منتجة لذاكرة الفلاش NAND في العالم من بعد سامسونج، حيث تستحوذ الأخيرة حاليًا على معظم أرباح هذا السوق.

المصدر: Reuters