CES 2017: إنتل تعلن رسميًا عن معالجات الجيل السابع “كابي ليك”

كانت تستعد إنتل منذ أغسطس 2015 لإدراج معالجات جديدة لفئة كابي ليك؛ رغبة في الإعلان عنها بالتزامُنِ مع معرض الإلكترونيات الاستهلاكية 2017، وهذا ما نفذته بالضبط.

أعلنت إنتل رسميًا عن أحدث ابتكاراتها الجديدة، حيث أعطت تفاصيل حول معالجات جديدة تعمل على أجهزة كمبيوتر سطح المكتب والدفترية تكون من فئة كور (آي 3، وآي 5، وآي 7)، وكذلك معالجات زيون التي تم دمجها لفئة كابي ليك.

وذكرت الشركة أن المعالجات الجديدة توفر “مزيدًا من الإنتاجية، وأكثر سرعة”، مما يعني أن معالجات كابي ليك توفر مميزات جديدة تتعلق بتحسين أداء الجهاز. ووفقًا للشرك فإن المعالجات المقبلة تزيد من الأداء بنسبة 20% مقارنة مع الجيل السابق (لأجهزة الكمبيوتر الدفترية)، وتصل الزيادة إلى نسبة 25% لأجهزة كمبيوتر سطح المكتب.

بالإضافة إلى ذلك، ستدعم معالجات كابي ليك الأجهزة التي تقوم بإنشاء مقاطع الفيديو 360 درجة، وكذا الواقع الافتراضي، وإنشاء محتوى بدقة 4K. مع زيادة في سرعة الأداء عند القيام بذلك بنسبة 65% على الكمبيوترات الدفترية، و35% على أجهزة سطح المكتب. وأخيرًا يدعم الجيل السابع من كابي ليك ميزة المُصادقة الأمنية، من خلال ماسح ضوئي لقزحية العين.

المصدر: Intel