أبل تقرر نشر أبحاثها المتعلقة بالذكاء الاصطناعي للجمهور

قررت أبل تغيير موقفها المغلق فيما يتعلَّق بالذكاء الاصطناعي، وغيرها من التقنيات المتقدمة داخليًّا. حيث أعلن روس سلاكيدونوف – مدير أبحاث الذكاء الاصطناعي في أبل – أن الشركة ستسمح لفريقه بنشر المقالات والانخراط بشكلٍ أفضل مع مجتمع الذكاء الاصطناعي. والهدف كما قال هو جذب المواهب في هذا القطاع.

قررت عمالقة الإنترنت الآخرين مثل مايكروسوفت، وقوقل، وفيسبوك، أيضًا تعميم نشر أبحاثهم في مجال الذكاء الاصطناعي؛ لأن نشرها يُعَدُّ أمرًا بالغ الأهمية للباحثين.

أحد الاستراتيجيات التي لجأت أبل إليهم للتقدم في هذا القطاع هو شراءها لمجموعة من الشركات الناشئة المتخصصة في الذكاء الاصطناعي. آخرها هو استحواذها على الشركة الناشئة “توري”، مقابل 200 مليون دولار.

وقال سلاكيدونوف “لا يمكنك أن تقول للناس “تعالوا واعملوا معنا”، لكن بإمكانك إخبارهم بما تفعل”، واستشهد في حديثه بما قامت به شركة فيسبوك من الكشف عن تقنيات التعرف على الأشياء في الصور.

المصدر: Quartz