الاتحاد الأوروبي يوافق على صفقة استحواذ مايكروسوفت على لينكد إن

لينكد إن

وافق الاتحاد الأوروبي على صفقة شراء مايكروسوفت لشركة لينكد إن، التي من المتوقع إغلاقها مقابل 26.6 مليار دولار في غضونِ أيام قليلة.

ذكرنا من قبل أن مايكروسوفت قدمت بعض التنازلات من أجل الحصول على موافقة الاتحاد الأوروبي. ومن بينها أن الشركة ستواصل على توفير الدعم اللازم لتطبيقات الطرف الثالث، بالإضافة إلى التزامها أيضًا بالسماح لمديري تكنولوجيا المعلومات من إخفاء واجهة استخدام لينكد إن عن بعض المستخدمين. وإذا قررت الشركة تطوير تطبيق لينكد إن وتثبيته مسبقًا على ويندوز، فبإمكان شركات تصنيع أجهزة الكمبيوتر في أوروبا اختيار عدم تثبيته على أجهزتهم المُباعة.

كما يحق للمستخدمين إلغاء تثبيت تطبيق لينكد إن في حال تثبيته مسبقًا على الكمبيوتر، وبالإضافة إلى ذلك، ذكرت مايكروسوفت إنها لن تستخدم ويندوز لإجبار المستخدمين على تثبيت أي شيء يتعلق بشبكة لينكد إن. إلا أن التطبيق – الذي لا وجود له حتى الآن على ويندوز – يُمكن بيعه على متجر ويندوز، ويجوز للشركة أن تروّج له بطرقٍ أخرى خلاف ما سبق.

مع تلك القيود، فمن الصعب أن تقوم مايكروسوفت باحتكار استخدام لينكد إن بأساليبٍ ملتوية، وهو ما أدَّى في نهاية المطاف إلى قبول الاتحاد الأوروبي لإتمام الصفقة.

المصدر: Microsoft