ARM تعمل على تطوير معالج خاص بالسيارات ذاتية القيادة

ARM_cortex_a15

بعد أن استحوذت عليها شركة سوفت بانك اليابانية مقابل 31 مليار دولار؛ قررت شركة ARM توسعة أعمالها التجارية لإنشاء معالج قوي بما فيه الكفاية مخصص لمعالجة بيانات السيارات ذاتية القيادة.




المعالج الجديد اسمه كورتكس – آر 52، وسيركز على تبسيط معالجة البيانات ليس في تطبيقات السيارات فحسب، وإنما أيضًا في الروبوتات الصناعية، وكذلك في القطاع الطبي.

ستتمكن الشريحة الجديدة من تحديد الثغرات في العمليات، فإذا تم اكتشاف مشكلة؛ سيحددها المعالج، وربما يقوم بإيقاف السيارة قبل أن يتعرض الركاب أو المارة على حدٍّ سواء للخطر. هذه الميزة وإن كانت جيدة في حدِّ ذاتها، إلا أنه قد يعني أيضًا المزيد من الخطورة في حالة تعرض المعالج إلى أي مشكلة.

كذلك فإن كورتكس – آر 52 أسرع بنسبة 35% من الجيل السابق – كورتكس آر 5 -، ومن المتوقع أن تصل المعالجات الجديدة إلى السوق بشكل رسمي عام 2018.

المصدر: VentureBeat