قوقل توظِّف مسؤولًا سابقًا لسامسونج في آر من أجل مشروع “داي دريم”

Daydream

تهتم قوقل في الوقت الحالي بتشكيل فريق من ذوي الخبرة لتعزيز منصة الواقع الافتراضي الجديدة “داي دريم”. وأحدث ما قامت به عملاقة البحث في هذا الشأن هو توظيف مات أبفيل – نائب الرئيس السابق للمحتوى الاستراتيجي لسامسونج في آر -.




ترك أبفيل منصبه في مارس 2016، وتم توظيفه في قوقل للعمل على صناعة المحتوى لمنصة داي دريم، وهي لمن لم يسمع عنها من قبل الجيل المقبل من الواقع الافتراضي على هواتف أندرويد، وهو ما وعدت به الشركة في مؤتمر المطورين -. وأكَّد أبفيل توقيعه للعمل داخل الشركة، لكنه امتنع عن التعليق بشأن منصبه الجديد.

وعلى الرغم من أن فكرة قوقل هي توفير الواقع الافتراضي على أجهزة أندرويد بدلًا من إطلاق جهاز مستقل، إلا أن الغريب ها هنا أن سامسونج هي إحدى الشركات الشريكة في عرض داي دريم على أجهزتها. بل أن الشائعات الأخيرة أشارت إلى دعم جالاكسي نوت 7 لمنصة داي دريم.

كانت لدى قوقل محاولة سابقة في سوق الواقع الافتراضي: قوقل كارد بورد، إلا أن معظم المستخدمين اعتبروه غير جذاب، وغير عملي في السوق. أمَّا داي دريم، فهي أكثر تفهُّمًا لما وصل إليه الواقع الافتراضي من تطورات، والجيد في الأمر دعم أحدث إصدارات أندرويد – أندرويد نوجا – للمنصة المنتظرة.

المصدر: TechCrunch