أهم 4 مشاكل “والحلول” عند إنشاء مشاريع صغيرة

مشاريع صغيرة

أهم 4 مشاكل “والحلول” عند البدء في إنشاء مشاريع صغيرة

هل تفكر في ترك وظيفتك الحالية وإنشاء مشاريع صغيرة خاصة بك؟




من الطبيعي أن تنشأ مشاكل عند اتخاذك لهذه الخطوة، أهمها عي بحثك عن دعم شريكٍ لك، وكذلك توفير المال اللازم للمشروع، وخطة العمل، والشجاعة لبدء عملك التجاري. دعونا نناقش هذه المشاكل كل على حدى.

من مشاكل البدء في عمل مشاريع صغيرة: (1) الحصول على دعم من شريك

مشاريع صغيرة

يجب أن يكون هناك اتفاق حقيقي مُعَدّ مُسبقًا للاتفاق مع شريكك الحالي أو المستقبلي عليه، ومن المفترض أن يحتوي هذا الاتفاق على ما يلزم لاستعداد الشريك بخوض هذه المغامرة الجديدة إلى جانبك.

واعلم أنه في بداية الأمر من دون شريك، فإن استثمارك الأوّلي سيواجه بعض المشاكل، بدءًا من تعيين الموظفين، ومرورًا بالبنية التحتية وهيكلة الشركة، ووصولًا إلى مشاكل في إدارة الأعمال والمهام. في هذه الحالة، ربما كانت أموالك محدودة للغاية. لذلك يجب أن يكون التزامك مع الشريك تامًّا كاملًا.

من مشاكل البدء في عمل مشاريع صغيرة: (2) توفير المال اللازم

مشاريع صغيرة

من الطبيعي وجود قلق بشأن مقدار المال اللازم لبدء عملك التجاري وإنشاء مشاريع صغيرة مربحة.

لذلك قم باستعراض أهدافك المالية من وراء المشروع، وحدد التضحيات التي يتوجَّب عليك القيام بها. من هنا، يمكنك أن تتعرف كم ستربح من خلال استثمارك، وكذلك كم ستحتاج لبدء نشاطك التجاري. ثم، ابدأ بإنشاء خطة عمل في حدود المقدار المالي الذي تبيَّن لك.

من مشاكل البدء في عمل مشاريع صغيرة: (3) خطة العمل

مشاريع صغيرة

تشغل خطة العمل دورًا هامًّا عند إنشاء مشاريع صغيرة جديدة؛ لأن الهدف مجرد وَهْم من دون خطة ناضجة واضحة.

لذلك، ضع خطة لتحقيق هدفك. اكتبها مُفَصَّلة، خطوة بخطوة وبالترتيب من بداية المشروع إلى تزايده وتنامي أعمالك بعد نجاحه – بإذن الله تعالى -.

عند وضع الخطة، اكتب أيضًا الإيرادات المتوقعة، والتكاليف، واستراتيجيات التسويق، والمصروفات غير المتوقعة.

والآن، بعد أن يصبح كل شيء مُعَدّ وجاهز، عادة ما تنشأ مشكلة جديدة، ألا وهي الشجاعة لتحقيق تلك القفزة لتنفيذ هذه الخطة.

من مشاكل البدء في عمل مشاريع صغيرة: (4) الشجاعة

مشاريع صغيرة

بغضِّ النظر عن مدى ثقتك بنفسك واستعدادك المالي، ومدى توافر الدعم لديك، بالتأكيد تعلم أن التنفيذ خطوة مُخيفة.

لأنه باختصار، قد يجعلك مُضطر إلى ترك وظيفتك الحالية، أو على الأقل تتخلّى عن بعض الأمور في سبيل نجاح مشروعك.

وبالتالي، في رحلتك التي على وشك البدء من خلال مشروعك، اعلم أنك ستواجه العديد من العقبات والمشاكل، لكن يجب عليك الاستمرار والمواصلة لتحقيق هدفك المنشود. هذه هي الشجاعة الحقيقية، أن تظل صامدًا أمام كمّ هائل من الطاقة السلبية أنت على عِلْمٍ مُسبق بمواجهته. استخر، وتوكَّل، وابدأ على بركة الله تعالى.


أخيرًا، اجعل من الخطوات السابقة سبيلًا داعمًا لك عند بدء أية مشاريع صغيرة. نتمنى لك كل التوفيق.

– لمزيدٍ من مقالات ريادة الأعمال والحصول على أفكار مشاريع صغيرة ناجحة لإنشاء مشروع ناجح – يمكنكم الحصول عليها عبر موقع ريادة.

المصدر: ريادة