مايكروسوفت تعلن أسماء المصنعين الأوائل للأجهزة بنظام Windows RT

كشفت مايكروسوفت عن أسماء خمس شركات مصنعة لأجهزة كمبيوتر بنظام Windows RT وذلك بعد إطلاقه بشكل رسمي قريبا.




وقالت الشركة إن كل من سامسونج، ديل و لينوفو ستبيع أجهزة مدعومة من قبل نظام التشغيل هذا، إضافة إلى الإعلانات السابقة حول آسوس و مايكروسوفت نفسها.

نظام التشغيل أو الـWindows RT يعتبر الإصدار الأول من نوعه من قبل شركة مايكروسوفت والمقدم لأجهزة المستهلك الغير مدعومة من رقائق انتل و AMD. بل إنه تم تصميمه للعمل بشكل أساسي على الرقائق المصممة على أساس بنية ARM.

وبالتالي فإن النظام الجديد يستهدف بالدرجة الأولى شريحة كبيرة من الأجهزة اللوحية إضافة على أنه وخلافا للإصدارات السابقة فإنه لا يمكن شرائه إلا من خلال شراء أحد الأجهزة مثبت عليها النظام.

وستكون الأجهزة ذات نظام Windows RT متاحة في 26 من تشرين\أكتوبر القادم جنبا إلى جنب مع إطلاق مايكروسوفت لنسختها الثامنة من الويندوز. هذا ومن المنتظر أيضا طرح شركة مايكروسوفت في ذات الموعد لأول أجهزتها والمعروف بإسم مايكروسوفت Surface.

Surface والقلق المتزايد

إعلان مايكروسوفت  في يونيو\جوان الماضي عن جهازها اللوحي Surface أدى بالإعتقاد بأن تصبح العلاقة مع الشركاء والشركات المصنعة الأخرى متوترة كما إعترفت في ذلك الشركة نفسها حين قالت:

لدينا جهاز لوحي ننافس به باقي المنتجات المصنّعة من قبل الشركاء لدينا، مما قد يؤثر على التزامهم اتجاه نظامنا.

وبالفعل، ففي آخر تصريحات لشركة أيسر ركزت فيها على أن جهاز مايكروسوفت لا يتوفر على مواصفات الجودة، وأنه عليها التفكير مليا قبل أن تدخل مجال المنافسة. وأضافت أنها لن تفرج عن أجهزة بـWindows RT إلا في العام القادم.

فيما قالت توشيبا بأنها سترصد أوضاع السوق فبل إتخاذ أي قرار، في حين ذهبت Hewlett Packard بالقول بأنها تريد التركيز على البدائل التي تستند إلى x86 في الوقت الحالي.

الجدل لم يتوقف عند هذا الحد في الوقت الذي تعتزم فيه مايكروسوفت تسويق منتج الـWindows RT بأنه يمنح عمرا أطول للبطارية إضافة إلى القدرة على التشغيل في أقل من ثانية أثناء وضع الإستعداد standby mode.

ومع كل هذا يبقى قرار الشركة في الحد لأجهزة الـWindows RT تثبيت البرامج من متجر خاص بها يقلق مطوري ألعاب الفيديو تأكيدا منهم أن بهذه الخطوة فإن مايكروسوفت قد أخذت ما نسبته 30% من المبيعات.

ووصف Gabe Newell الرئيسي التنفيذي لشركة Valve المطورة لسلسلة ألعاب Half Life و Portal الشهيرة أن الأمر يعتبر “كارثة”.

لكن شركة مايكروسوفت حريصة على التأكيد بأهمية شركائها من خلال ما أعلنته في مدونتها وعلى لسان Steven Sinofsky  قوله بأن الوصول سواءا إلى الأجهزة اللوحية أو أنظمتها الجديدة كان بفضل العمل الجماعي مع الشركاء والمشغلين، مركزين بذلك على الأجهزة والبرمجيات والخدمات بشكل متكامل.

المصدر