مجموعة أنونيموس تخترق البريد الإلكتروني لرئيس الحكومة التونسية و تهدد بنشر محتواه

اعلنت مجموعة من القراصنة تطلق على نفسها إسم أنونيموس تونس أنهم قاموا بإختراق  البريد الإلكتروني الخاص بحمادي الجبالي الأمين العام لـحركة النهضة و رئيس الحكومة الحالي هذا إضافةً إلى بعض العناصر الذين ينتمون إلى نفس الحزب كما هددوا بنشر محتوى هذه الايميلات إذا لم يتم احترام حقوق الإنسان وحرية التعبير في تونس قائلين أنهم يملكون الآن أكثر من 2000 رسالة تضم عناوين بريد إلكتروني شخصية، وأرقام هاتف ومعاملات مصرفية هذا إضافة إلى فواتير مالية تم استخلاصها خلال الحملة الانتخابية للحركة .الجدير بالذكر أن هذه عمليات قد بدأت احتجاجا على اعتداء الأمن بشدة على العاطلين عن العمل من خريجي الجامعات خلال تظاهرهم بشارع الحبيب بورقيبة بالعاصمة تونس وعلى سكوت الحكومة بعد الاعتداءات الكثيرة التي حصلت .وهذه ليست المره الأولى من نوعها فمجموعه  أنونيموس تونس  تحاول بأي شكل من الأشكال الهجوم على أي موقع أو حزب إسلامي في تونس حتى لا يتم تطبيق الشريعة الإسلامية في الدستور .




المصدر