منظمة GSM : الاتصالات السعودية هي أول شركة تطرح LTE في المنطقة ، ولكن هل هذا مهم؟

عندما أعلنت الشركات الثلاث المقدمة لخدمات الاتصالات في السعودية موبايلي وزين وشركة الاتصالات السعودية عن تقديم خدمات الجيل الرابع أو LTE ، تسابقت الشركات الثلاث في مسأله من هو الأول في تقديم الجيل الرابع ، وظهرت الإعلانات في الشوارع لكل شركة تعبر عن أنها هي الأولى ولكن لا أحد يعلم من هو الأول فعليًا، ولكن المكسب كان هو المستهلك السعودي والذي حصل على تقنية متقدمة جدًا في مجال الاتصالات والتي لم تظهر في بعض الدول المتقدمة.

ولقد وصلني بأن منظمة GSM وهي الجهة المسؤولة والرسمية عن شبكات الهواتف حول العالم ذكرت بأن شركة الاتصالات السعودية هي الأولى في طرح الخدمة، حيث أن الاتصالات السعودية تم تسجيل تقديم خدماتها للجيل الرابع في موقع منظمة GSM في الثاني عشر من سبتمبر، أما موبايلي فتم ذكر اسمها في الثالث عشر من سبتمبر وزين حتى الآن لم يتم ذكر دعمها للجيل الرابع.




صورة من ملف الاتصالات السعودية في موقع GSM ويظهر ذكر التاريخ وهو 12 سبتمبر

STC LTE

وهنا لملف موبايلي وذكر أن خدمة الجيل الرابع بدأت في 13 سبتمبر

Mobily LTE

وصورة لملف زين في موقع GSM ولم يتم ذكر الجيل الرابع أبدًا

ZAIN LTE

وحتى نكون عادلين مع الشركات الثلاث لعل عملية التحديث التي حدثت في موقع GSM تأخذ بعض الوقت ولا يتم تحديث المعلومات حال إطلاق الخدمة.

الجودة أهم من الأولوية

صحيح أن الشركات تسابقت بشكل كبير بخصوص الأولوية في تقديم خدمات الجيل الرابع إلا أنني أعتقد بأن موضوع الأولوية أخذ أكبر من حجمه، فما يهمني كمستخدم هو كفاءة الخدمة المقدمة لي ، فلا يعنيني من هو الأول أو الأخير في تقديم الخدمة ، المهم هو أن الخدمة تعمل من دون مشاكل وبتغطية ممتازة و بسرعات تصل إلى السرعات التي أريدها

لذلك أتمنى من الشركات الثلاث التوقف عن التركيز على قضية الأولوية والتركيز على توفير الجيل الرابع بأسرع وقت مع الاهتمام بكفاءة الخدمة وعملها بشكل سليم.