كاسبرسكي تنوي كشف الشيفرة المصدرية لبرامجها للحكومة الأمريكية

صدرت في الشهر الماضي مسودة قرار عن وزارة الدفاع الأمريكية تطلب حظر استخدام منتجات كاسبرسكي الأمنية الروسية من قبل الحكومة وذلك لقلقهم حول استخدام برامج الشركة الروسية للتجسس.




ولتبديد تلك المخاوف فإن Eugene Kaspersky المؤسس لشركة كاسبرسكي مستعد لتقديم جزء من الشيفرة المصدرية لمنتجات الشركة لإثبات أنها شركة أمن إلكتروني وليست حصان طروادة للتجسس الروسي.

وتملك كاسبرسكي عقود مع عدة وزارات وهيئات تابعة للحكومة الأمريكية لتقديم برامج الحماية من الفيروسات لها مثل المعهد الوطني للصحة وجمعية حماية المستهلك وحتى مكاتب تابعة لوزارة الخارجية منذ سنوات.

وكانت السيناتور Jeanne Shaheen قد طالبت بمنع استخدام وزارة الدفاع الأمريكية لبرامج الحماية من كاسبرسكي بذريعة المخاوف من كونها خضوع لتأثير الحكومة الروسية وعدم الثقة بشركة كاسبرسكي بالتالي لا يمكن تسليم البنية التحتية الحساسة لها لاسيما مع وجود علاقات مقربة ما بين الشركة وأعضاء من الحكومة الروسية.

الجدير بالذكر أن مؤسس الشركة سبق له الدراسة في مدارس مدعومة من جهاز المخابرات السوفيتي KGP وعمل مع وزارة الدفاع الروسية.

المصدر