تحديث تطبيقات تويتر لتغيير طريقة إرسال الرسائل الخاصّة والوقاية من الرسائل المُحرجة

تويتر

أطلق القائمون على شبكة تويتر تحديثات جديدة بدأت من الواجهات البرمجية الأساسية لتصل إلى تطبيقات الخدمة تُغيّر بموجبها آلية إرسال الرسائل الخاصّة في تويتر.

ومنذ إطلاق الموقع، كان بالإمكان كتابة DM قبل الرسالة متبوعًا باسم المستخدم ثم الرسالة لإرسالها على هيئة رسالة خاصّة للشخص عوضًا عن إرسالها كتغريدة عامّة. لكن الكثيرين وقعوا في فخ الإرسال الخاطئ، فنسيان كتابة اسم المستخدم قد يؤدي إلى نشر الرسالة للعلن لتظهر بالشكل “DM ونص الرسالة”، وهو ما أوقع الكثيرين في إحراج كبير.

ولهذا السبب، قرّرت الشبكة التخلّص من الأسلوب القديم، أي التخلّي عن استخدام أمر DM لإرسال الرسائل الخاصّة، وبالتالي لن يتمكّن مُستخدمو تطبيق تويتر على الأجهزة الذكية من استخدامه بعد الآن. لتبقى الطريقة الوحيدة عن طريق تبويب الرسائل الخاصّة.

ولزيادة مستوى الحماية، ستعرض الشبكة تنبيه عندما يقوم المُستخدم بكتابة DM في رسالته لتذكيره أن ما يقوم به هو نشر لتغريدة عاديّة وليس رسالة خاصّة لأن هذا الأسلوب لم يعد مدعومًا.

وبفضل التنبيهات إلى جانب التخلّي عن إرسال الرسائل الخاصّة عبر أمر DM، ستقي الشبكة الاجتماعية الكثير من المُستخدمين من الإحراج، وهو الشيء الذي وقع فيه أحد مؤسّسي تويتر في السابق بعدما نشر مجموعة من الرسائل كتغريدات ظنًّا منه أنها تُرسل كرسائل خاصّة.