ميّزات ما زالت مفقودة من أجهزة آبل الذكية بعد الكشف عن iOS 11

آبل

أضافت شركة آبل مجموعة كبيرة جدًا من الميّزات إلى نظام iOS 11 الذي سيصل لجميع المُستخدمين في منتصف سبتمبر/أيلول أو بداية أكتوبر/تشرين الأول على الأكثر.




لكن وعلى الرغم من الميّزات الجديدة، إلا أن مجموعة كبيرة من الميّزات المطلوبة لم تصل إلى نظام تشغيل أجهزة آبل الذكية. صحيح أن آبل وللمرّة الأولى قامت بتخصيص الكثير من الميّزات لأجهزة آيباد برو، لكنها ما زالت غير كافية حتى اللحظة.

تعدد المُستخدمين كانت من أبرز الميّزات التي ينتظرها مُستخدمو أجهزة آبل الذكية وخصوصًا حواسب آيباد برو اللوحية. فهذه الميّزة ضرورية عند استخدام نفس الجهاز من قبل أكثر من شخص داخل المنزل. كما يُمكن أن تكون مُفيدة داخل الشركات لاستخدام نفس الجهاز من قبل أكثر من موظّف.

الوضع الليلي أيضًا من الميّزات المفقودة، ولهذا السبب قامت بعض التطبيقات بتطويره لوحدها دون انتظار دعم آبل الرسمي لهذه الخاصيّة. مُحاكاة بسيطة لنفس الميّزة موجودة داخل قابلية الوصول Accessibility، وهي ميّزة تقوم بعكس الألوان، لكنها ليست بنفس جودة وكفاءة الوضع الليلي الموجود في أنظمة أُخرى.

وطالب مُستخدمو آيباد برو بدعم الماوس كوسيلة للتحكّم بالواجهات والعناصر الظاهرة على الشاشة لتتحوّل بذلك الحواسب اللوحية إلى حواسب محمولة. في آيباد برو الجديد أعلنت آبل عن وجود مُحوّل لاستخدام “يو إس بي سي”، لكن هذا المحوّل خاص بالشحن السريع ونقل البيانات ولا يُمكن الاستفادة منه لوصول الماوس كمُلحق.

ووفّرت آبل عبر أداة المُشاركة إمكانية تشغيل بعض الوسائط أو الملفّات عبر تطبيقات ثانية غير تطبيقات آبل الافتراضية، لكن وبشكل عام لا يُقدّم “آي أو إس” إمكانية ضبط التطبيقات كتغيير سفاري واستخدام كروم دائمًا لفتح الروابط، وبالتالي ما زالت خاصيّة ضبط التطبيقات الافتراضية غائبة حتى الآن.

تعدّد المؤقتات؛ أي إنشاء أكثر من مؤقت في ذات الوقت على غرار إمكانية إنشاء أكثر من مُنبّه ما تزال ميّزة مطلوبة، فالمستخدم مثلًا عند الطهي قد يرغب بضبط مؤقت لطهي الخضروات، وآخر لطهي الأرز.

أخيرًا، ينتظر رجال الأعمال وصول ميّزة المكالمات الجماعية إلى فيس تايم Facetime، وهي ميّزة أشارت الشائعات إلى احتمالية إطلاقها في iOS 11، لكن النسخة الأولية لا تُظهر وجود هذه الخاصيّة حتى الآن.