طلبات الحكومات لبيانات مستخدمي فيسبوك ترتفع عام 2016 بنسبة 27%

ذكرت شركة فيسبوك يوم أمس أن كمية طلبات الحكومات للاطلاعِ على بيانات مستخدمي شبكتها الاجتماعية ارتفعت في النصف الأول من عام 2016 بنسبة 27%، مقارنة مع النصف الثاني من العام السابق.




وأشارت إلى أن حجم الطلبات ارتفع من 46700 ألف طلب في النصف الثاني من 2015، إلى 59200 طلب في الأشهر الستة الأولى من 2016. واللافت ها هنا أن أكثر من نصف تلك الطلبات أمرت بعدم إعلام المستخدمين أن بياناتهم تم الكشف عنها للجهات والوكالات الحكومية.

قال مارك زوكربيرج إن وكالات التحقيق الأمريكية على رأس القائمة من بين مختلف الوكالات والهيئات الأخرى. كما ذكرت فيسبوك في تقريرها أن طلبات تقييد أو حظر المحتوى الذي ينتهك القوانين الإقليمية قد انخفضت عن النصف الثاني لعام 2015 بنسبة 83%.

إلا أن الهجمات الأخيرة التي تعرضت لها باريس في نوفمبر 2015 تسببت في تصعيد كمية الطلبات في أوائل 2016. ولأول مرة تذكر فيسبوك شيئًا عن طلبات من الحكومات للحفاظ على معلومات ذات صلة من حسابات المستخدمين حيث تلقَّت الشركة 38675 طلب للحفاظ على معلومات 67129 حساب.

المصدر: Fortune