إنفاق العالم على الألعاب يتجاوز 90 مليار دولار في 2016

كشف تقرير جديد حجم الإنفاق المهول من المستخدمين حول العالم على الألعاب وذلك على مختلف المنصات بدءاً من الهواتف الذكية مروراً بالحواسب الشخصية ووصولاً إلى الواقع الافتراضي الذي يصل مجموعه إلى أكثر من 90 مليار دولار في عام 2016 فقط.




وكانت منصة الهواتف الذكية الأكثر استقطاباً لأموال المستخدمين حيث وصل الإنفاق عليها إلى 40.6 مليار دولار. هذا الرقم مدفوع للنمو بفضل ألعاب قوية صدرت هذا العام لاسيما بوكيمون جو التي كانت أسرع لعبة تحقق 600 مليون دولار

المنصة الثانية الأكثر جذباً لأموال اللاعبين كانت الحواسب الشخصية حيث حصدت أكثر من 35 مليار دولار من مبيعات الألعاب وذلك بفضل تحسن أداء بطاقات الإظهار بنحو 40% وخفض استهلاكها للطاقة 20%. وبهذا تكون هاتين المنصتين فقد قد استحوذتا على أكثر من 90% من الإنفاق على الألعاب.

أما أجهزة الألعاب مثل إكس بوكس وبلايستيشن فكان نصيبها 6.6 مليار دولار، وكذلك ألعاب الرياضات الإلكترونية أقل من مليار دولار، وحوالي 4.4 مليار دولار على الفيديوهات المتعلقة بالألعاب، وأخيراً منصة الواقع الافتراضي استقطبت 2.7 مليار دولار.

تلك الأرقام كان مصدرها تقرير أعدته شركة الأبحاث والتحليلات SuperData Research والتي تشير إلى نضج سوق الألعاب على الهواتف الذكية ما يجعل الشركات المطورة تنفق المزيد من الأموال على التطوير والتسويق كونها أصبحت أقرب من الألعاب التقليدية.

وساهمت ألعاب مثل League of Legends أو الألعاب الجديدة مثل Overwatch في نمو حصة ألعاب الكمبيوتر من العائدات الإجمالية. وفيمايلي المزيد من التفاصيل حول الأرقام المذكورة في التقرير.

المصدر