آبل تخطط لاستخدام الطائرات بدون طيار لتطوير الخرائط

طائرات بدون طيار آبل
تصميم تخيلي

سواء كان قراراً ناجحاً، أم فاشلاً، حصل وانتهى. أقصد هنا قرار تخلي آبل عن خرائط قوقل واعتمادها على خدمة خاصة بها والتي لم ترقى إلى جودة خرائط قوقل. آبل تعرف هذا وتعمل على حله منذ زمن بعيد، واليوم دخلنا مرحلة جديدة وهي استخدام الطائرات بدون طيار.

ذكرت بلومبيرغ أن آبل أنشأت فريق من الخبراء في مجال الروبوت و تجميع البيانات لإستخدام الطائرات بدون طيار لتحديث بيانات خرائطها بسرعة. حالياً تستخدم كل من قوقل و آبل أسطول من السيارات الجوالة المحملة بكاميرات لتحديث محتوى الخرائط، لكن تبقى فعالية السيارات ضعيفة أمام إمكانيات الطائرات بدون طيار التي يمكنها رصد كل شيء من الجو مثل الطرقات والإشارات الطرقية والمناطق المأهولة والخالية وغيرها.

وحصلت آبل على موافقة هيئة الطيران الأمريكي لإستخدام الطائرات بدون طيار، كما أنها وظفت مهندس كان يعمل على مشروع التوصيل عبر الطائرات بدون طيار في أمازون.

بالإضافة لتطويع الطائرات بدون طيار لخدمة خرائطها، فإن آبل تطور تطبيق الخرائط خاصتها من الداخل مع تحسينات على الملاحة أثناء القيادة. وتضيف بلومبيرغ أن الخرائط داخل الأماكن ستسمح لمستخدمي الآيفون التجول ضمن الأماكن الشهيرة والمعالم مثل المتاحف والمطارات، أي لم تعد الخرائط تقتصر فقط على الشوارع إنما الأماكن أيضاً.

الجدير بالذكر أن هذه الميزة متاحة حالياً على خرائط قوقل، لكن آبل حتى تحصل على نفس الميزة احتاجت للإستحواذ على شركة متخصصة وهي Indoor.io الفنلندية لمساعدتها على وضع خرائط داخل الأماكن الشهيرة.

يبدو أننا سنشهد العام القادم تطوير كبير على خرائط آبل بحيث تقدم مساعد أفضل مع إمكانية تغيير المسارات أثناء القيادة والخرائط الداخلية وغيرها، فهل تتفوق على خرائط قوقل؟

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك