“هانيويل” تناقش دور الاتصال والتكنولوجيا المعززة للمباني الذكية في تحفيز الابتكار

دبي، الإمارات العربية المتحدة،  19 نوفمبر 2016: تشارك شركة “هانيويل” (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز: HON)، في قمة “الابتكار المباشر” إحدى الفعاليات الرئيسية ضمن أسبوع الإمارات للابتكار. والذي يقام يوم 21 نوفمبر 2016 الجاري، في فندق ’جميرا بيتش‘ دبي، وذلك بهدف تسليط الضوء على دور الاتصال والتكنولوجيا في دعم مسيرة التنمية والوصول إلى مستقبل أكثر ابتكاراً في دولة الإمارات.

وتعد مبادرة “الابتكار المباشر” المبادرة الأولى من نوعها التي تجمع بين منهجيات الحكومة ومجتمع الأعمال في وضع مفاهيم وأيدولوجيات الابتكار، وبالتالي إيجاد الحلول اللازمة للاستفادة من قطاعات الطاقة المستدامة، والمدن الذكية والتعليم والرعاية الصحية والنقل والتنوع الصناعي.

وتسعى شركة “هانيويل” من خلال مشاركتها في هذه القمة إلى لعب دور محوري ينسجم مع الأهداف التي حددتها الاستراتيجية الوطنية للابتكار ورؤية الإمارات 2021، نحو وصول الإمارات إلى مركز متميز ضمن قائمة أفضل 10 دول في العالم على مؤشر الابتكار العالمي (GII)، وهو ما تسعى “هانيويل” إلى تحقيقه مستفيدة من تبوئها مركزاً ريادياً في الابتكار التكنولوجي على مستوى العالم منذ أكثر من قرن، فضلاً عن امتلاكها أكثر من 60 عاماً من الخبرة في دعم القطاعات والحكومات في منطقة الشرق الأوسط للمساعدة في تحقيق الأهداف الوطنية الطموحة.

نورم جيلسدورف رئيس شركة "هانيويل" في الشرق الأوسط وروسيا وآسيا الوسطى
نورم جيلسدورف رئيس شركة “هانيويل” في الشرق الأوسط وروسيا وآسيا الوسطى

وسيشارك نورم جيلسدورف رئيس شركة “هانيويل” في الشرق الأوسط وروسيا وآسيا الوسطى، بجلسة نقاش تعقد على هامش القمة، وذلك بحضور عدد من الخبراء في القطاعات الحكومية والأعمال، حيث تركز الجلسة على دور “تقنيات الأبنية المتصلة” وأهميتها في تحفيز ودعم ثورة الأبنية الذكية في دولة الإمارات، وكيف تمثل هذه الأبنية والحلول المستدامة التي توفرها حجر الأساس في بناء المدن الذكية التي تتميز بكفاءة الطاقة.

وفي هذا الإطار، قال جيلسدورف: “تسعى دولة الإمارات العربية المتحدة بشكلٍ مستمر إلى تبني رؤى وابتكارات جديدة وأحدث التقنيات التي من شأنها تعزيز الاتصال والمساهمة في تحقيق أعلى مستويات التطور. وفي “هانيويل”، يعتبر الاتصال أمراً أساسياً ومحورياً ترتكز عليه كافة أعمالنا والحلول التي نوفرها، وهو ما يضعنا أمام مسؤولية المساهمة في تعزيز الابتكارات والتطورات المستقبلية للدولة”.

وأضاف جيلسدورف: “نتطلع من خلال قمة “الابتكار المباشر” إلى تسليط الضوء على أهمية المباني الذكية في كونها أساس المدن الذكية، وعرض المعلومات القيّمة التي حصلنا عليها من تصنيف هانيويل للمباني الذكية الأول في منطقة الشرق الأوسط. ومع اعتماد التقنيات والحلول التي تجعل هذه المباني صديقة للبيئة وآمنة وتدعم الإنتاجية بشكلٍ أكبر، يمكننا أن نعمل سوياً لمواصلة المساهمة في “رؤية الإمارات 2021” ومبادرة “دبي الذكية” نحو مستقبل أفضل وأكثر ازدهاراً للإمارات”.

وتعد فعالية “الابتكار المباشر” منصةً مثاليةً بالنسبة لشركة “هانيويل”، حيث ستقوم من خلالها بتتويج الفائزين بالنسخة الأولى من “جوائز تصنيف هانيويل للمباني الذكية في الشرق الأوسط” وهو برنامج الجوائز الإقليمي الأول من نوعه المصمم لتقييم مستوى ذكاء المباني في منطقة الشرق الأوسط، وفقاً لثلاثة عوامل رئيسية وهي لتكون مباني: صديقة مع البيئة وآمنة وتدعم الإنتاجية. وتعتزم شركة “هانيويل” خلال القمة الإعلان عن الفائزين الإقليميين في كل من دولة الإمارات وقطر والكويت، وذلك بناءً على معايير برنامج ’تصنيف هانيويل للمباني الذكية” (HSBS) لاختيار أذكى بناء بينها، حيث يعتبر هذا التصنيف الإطار العالمي الأول من نوعه المصمم بهدف توفير تقييم شامل لأي مبنى.

وتجدر الإشارة إلى أن شركة “هانيويل” ملتزمة تجاه تحقيق استراتيجية النمو والابتكار في دولة الإمارات، وتأكيداً على ذلك، أطلقت الشركة هذه المبادرة التي تهدف إلى تشجيع وتعزيز الابتكار في المباني في جميع أنحاء الإمارات.
لمزيد من المعلومات حول ’الابتكار المباشر‘، يرجى زيارة الرابط التالي: http://innovation.live/.

تعليقات عبر الفيسبوك