شركة التوريد والخدمات الفنية في دولة الإمارات العربية المتحدة اعتمدت استخدام مواد هانيويل ذات تأثير منخفض على الاحتباس الحراري للألواح المعدنية

دبي، الإمارات العربية المتحدة 15 نوفمبر 2016 – أعلنت اليوم شركة ’هانيويل‘ (المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز(HON) أن شركة التوريد والخدمات الفنية، وهي شركة رائدة في إنتاج الألواح المعدنية المعزولة للجدران والأسطح في دولة الإمارات العربية المتحدة، قد طورت وأطلقت ألواحاً رغوية عازلة صديقة للبيئة مصنوعةً باستخدام عامل نفخ الرغوة السائلة ’سولستيس‘ من ’هانيويل‘.

honeywell-logo

ويعكس اعتماد شركة التوريد والخدمات الفنية لعامل نفخ الرغوة السائلة ’سولستيس‘ (’سولستيس إل بي إيه‘) التزام قطاع المنتجات الرغوية في منطقة الشرق الأوسط بالانتقال إلى مواد ذات تأثير منخفض على الاحتباس الحراري، كما تبين في اجتماعات ’كيجالي‘ والتي نتج عنها تعديلات على ’بروتوكول مونتريـال‘ الرامية إلى التخفيف من استخدام مواد الهيدروفلوروكربون (HFCs) للمرة الأولى.

ويعتمد ’سولستيس إل بي إيه‘ على تكنولوجيا الهيدروفلورو-أوليفين (HFOs) ويتمتع بتأثير منخفض على الاحتباس الحراري يبلغ قيمة 1، وهو أخفض بمقدار 99.9% من الهيدروفلوروكربون ومساوٍ لثنائي أكسيد الكربون. تعتبر مواد الهيدروفلوروكربون مواداً ذات تأثير عالٍ على الاحتباس الحراري وتعمل اللوائح التنظيمية البيئية عالمياً باستمرار على خفض استخدامها.

يحدد برنامج ’استدامة‘ منهجيات تطوير مباني صديقة للبيئة في دولة الإمارات العربية المتحدة. ويعتبر مكوناً رئيسياً في خطة ’رؤية أبوظبي 2030‘. وتكافئ الخطة المطورين الذين يستخدمون مواداً ذات معدل تأثير على الاحتباس الحراري أقل من 5.

وقال ميرو دونابيديان، المدير العام لأنظمة البوليوريثان والتبريد لدى شركة التوريد والخدمات الفنية: “نحن ملتزمون بإنتاج مواد تتمتع بالكفاءة من حيث استهلاك الطاقة لنساعد عملاءنا على الانتقال إلى الجيل المقبل من المنتجات مثل ألواحنا المعدنية المصنوعة باستخدام تكنولوجيا ’سولستيس إل بي إيه‘. وتمكّن تقنية ’هانيويل‘ هذه الألواح من تقديم أداء حراري ذي تأثير منخفض على البيئة وبشكل ملحوظ”.

ويعد ’سولستيس إل بي إيه‘ عنصراً رئيسياً في مكونات رغوة الخلايا المغلقة المستخدمة في بخ الرغوة والألواح والمعدات، متيحاً للرغوة إمكانية الانتشار وموفراً الكثير من الخصائص العازلة الممتازة. حيث أنه يزيد من الأداء الحراري لرغوة البوليوريثان (PUR) والبوليايسوسيانرات (PIR) المعالجة بشكل تقليدي في كلٍ من عمليات ألواح العزل المتصلة وغير المتصلة.

وقال أمير نقفي، مدير التسويق الإقليمي لدي ’هانيويل‘: “يسير العالم نحو اعتماد مواد ذات تأثير منخفض على الاحتباس الحراري، ما يسرّع من الطلب على ’سولستيس إل بي إيه‘. ويوفر ’سولستيس إل بي إيه‘ من الجيل الرابع الخاص بنا تأثيراً منخفضاً جداً على الاحتباس الحراري ويحسن من كفاءة الطاقة ويتطلب أقل قدر من التعديل للمعدات الحالية، ما يجعله خياراً مثالياً للعملاء الساعين للحصول على تقنية صديقة للبيئة تنسجم مع اللوائح التنظيمية الدولية”.

وقد أدى اعتماد منتجات ’سولستيس‘ في جميع أنحاء العالم إلى التقليل من الغازات المسببة للاحتباس الحراري بما يزيد عن 32 مليون طن متري حتى الآن، أي ما يعادل التخلص من انبعاثات أكثر من ستة ملايين سيارة.

ويذكر أن ’سولستيس إل بي إيه‘ غير قابل للاشتعال بحسب معيار(ASTM E-681) ، كما أنه ليس من المركبات العضوية المتطايرة وفقاً لوكالة حماية البيئة بالولايات المتحدة (EPA). وقد حصل على موافقة وكالة حماية البيئة الأمريكية بموجب برنامج سياسة البدائل الجديدة المهمة (SNAP) ، كما أدرج ضمن إطار برنامج الاتحاد الأوروبي (REACH). ويذكر أن محطة التصنيع الجديدة الخاصة بشركة ’هانيويل‘  لمنتجات ’سولستيس إل بي إيه‘ ذات الطاقة الإنتاجية العالمية كانت قد بدأت في العمل في شهر مايو عام  2014.

لمزيد من المعلومات حول عامل نفخ الرغوة السائلة ’سولستيس‘ يرجى زيارة الموقع الإلكتروني التالي: www.honeywell-blowingagents.com.

تعليقات عبر الفيسبوك