القبض على هاكر روسي بسبب اختراق حسابات لينكد إن

هاكر روسي

إذا كُنت متابع شغوف للتقنية قد تتذكر ما حدث في 2012 عندما اختُرقت الشبكة الاجتماعية المهنية لينكد إن وتم تسريب كلمات المرور الخاصة بملايين المستخدمين دون العثور على الهاكر المتسبب في الاختراق، لكن بالرغم من مرور أربعة أعوام تقريبًا على الاختراق لم تتوقف الشرطة عن البحث.

وطبقًا لتقارير من عدّة مواقع اليوم ألقت السلطات التشيكية القبض على هاكر روسي متواجد على أراضيها ويشتبه في اختراقه موقع لينكد إن بالإضافة إلى مواقع أمريكية أخرى، العملية تمت في الخامس من أكتوبر وتم إخفائها حتى اليوم لأسباب أمنية.

بالرغم من نية السلطات الأمريكية ترحيل المتهم إلى أراضيها للمثول أمام القضاء الأمريكي في هذه المسألة، إلّا أن روسيا تدخلت وطالبت التشيك بضرورة تسليمه إلى بلده الأم، أو بمعنى آخر القضية قد تؤدي إلى أزمة دبلوماسية بين الولايات المتحدة وروسيا.

جدير بالذكر أنّ إصرار الولايات المتحدة على تسليم الهاكر يأتي بعد ضمان حق اللجوء الروسي للأمريكي إدوارد سنودن الذي سرّب بيانات خاصة ببعض الوكالات الأمنية الأمريكية وخاصةً وكالة الأمن القومي الأمريكية فيما عُرف بفضيحة بريزم.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك