سيانوجين تتخلى عن تطوير رومات أندرويد كاملة

سيانوجين مود

سيانوجين مود الذي نعرفه لن يستمر، تغيير كبير في استراتيجية الشركة أعلنتها اليوم مع تسمية مديرها التنفيذي الجديد حيث ستنتقل من تطوير رومات أندرويد كاملة إلى تخصيص الهواتف وأنظمتها بوحدات معينة من تطويرها.

أعلنت سيانوجين اليوم عن برنامج نظام التشغيل الوحداتي Modular OS الذي يسمح للشركات المصنعة للهواتف الذكية استخدام وحدات معينة من رومات سيانوجين في هواتفها وذلك سواء أكانت تعتمد على النسخة الخام أم النسخة المعدلة من أندرويد.

هذه ليست المرة الأولى التي تتعامل بها سيانوجين مع فكرة نظام التشغيل الوحداتي. سبق لها أن أطلقت برنامج يدعى MOD يسمح للشركات المصنعة بتعديل الأجزاء المغلقة من أندرويد، مثل ما فعلت مايكروسوفت عندما أضافت تطبيق سكايب ضمن تطبيق الإتصال الرئيسي في أندرويد على بعض الأجهزة، وكذلك إضافة المساعد كورتانا ضمن النظام وليس كتطبيق.

الآن سيمكن للشركات المصنعة استخدام أندرويد الخام في أجهزتها وأخذ بعض التطبيقات والمزايا من نسخ سيانوجين ووضعها في أندرويد على هواتفها.

تكمن فوائد هذه الفكرة بأن نسخ أندرويد التي ستظهر الآن ستساعد على حل المشاكل الأمنية وسد الثغرات التي قد تظهر، وبنفس الوقت تقلل من مشكلة تجزئة نظام أندرويد الكبيرة التي يعاني منها دائماً. وستبقى رومات سيانوجين المعروفة متاحة للتنزيل والشركات الإستفادة منها، لكن لم يعد تطوير رومات كاملة ضمن تركيز الشركة.

تأتي هذه التغييرات في توجه الشركة بعد تسريح 20% من العاملين فيها منذ بضعة أشهر. ولا تقول سيانوجين عدد مستخدمي روماتها بدقة لكنها تذكر بأنهم يقدرون بعشرات الملايين، ومع هذا العدد الكبير لم يكن ينمو بسرعة كافية كما تريد الشركة.

المصدر

تعليقات عبر الفيسبوك