الولايات المتحدة تتهم روسيا بإختراق نظام الإنتخابات الرئاسية

الانتخابات الامريكية

قبل اسبوع تحدثنا عن محاولة قراصنة اختراق نظام الإنتخابات الإلكتروني للرئاسة الأمريكية. وحينها كان الإتهام مبطن يوجه نحو روسيا، اليوم أصبح رسمياً في وقت تصعد فيه الدولتين المواجهة العسكرية والأمنية بينهم في العالم.

قال مدير دائرة المخابرات الوطنية والأمن الداخلي في بيان رسمي أن روسيا تقف وراء سرقة ونشر رسائل البريد الإلكتروني المؤرشفة من اللجنة الوطنية الديمقراطية.

وأضاف البيان أن رسائل البريد الإلكتروني المنشورة على مواقع مثل ويكيليكس و DCLeaks.com تتسق مع الطرق والدوافع التي تقف الجهود الروسية ورائها.

واعتبر البيان أن هذه “السرقات” و”النشر” ليست أموراً جديدة على روسيا لمحاولة التدخل في الإنتخابات الرئاسية، حيث سبق لها أن استخدمت نفس الأساليب والتقنيات في أوروبا و أوراسيا ( المنطقة الواصلة ما بين قارتي أوروبا و آسيا ) للتأثير على الرأي العام هناك.

وتعتقد الولايات المتحدة أن مسؤولين روس من أعلى المستويات سمحوا بعملية الاختراق هذه نظراً إلى حساسية الموضوع وحجمه من ناحية عدد الرسائل البريدية المسربة.

هذا أول رد فعل رسمي يوجه الإتهام إلى روسيا، لكن سبق أن طالب السيناتور الأمريكي Harry Reid بالتحقيق حول علاقة روسيا بالتأثير على الإنتخابات الرئاسية الأمريكية.

وكانت تقارير صحفية الأسبوع الماضي قد تحدثت عن محاولات اختراق نظام الإنتخابات الإلكتروني في 20 ولاية أمريكية، لكن لم يكن هناك بيانات وأدلة كافية لإثبات التورط الروسي.

أما عن الموقف الروسي حيال هذه الإتهامات فقد رفضتها على الفور بحسب المتحدث الرسمي ديمتري بيسكوف، مشيراً إلى تعرض موقع الرئيس الروسي إلى محاولات اختراق يومياً من عشرات القراصنة والعديد منهم يشنون هجماتهم من داخل الولايات المتحدة ولم تتهمها روسيا بذلك في كل مرة.

المصدر

  • Sorry i.e. Syrian

    بسيطة يعملو متل ما بيساوو عنا … يقطعو الإنترنت عن أمريكالبين ما تخلص الإنتخابات 😂 😂 😂

تعليقات عبر الفيسبوك