موزيلا تعلن عن نهاية نظام “فايرفوكس أو إس”

FirefoxOS

عندما أعلنت شركة موزيلا عن نظام تشغيل فايرفوكس أو إس للأجهزة المحمولة، كان لها هدف واضح، وهو منافسة أندرويد، لكن مع عدم قدرتها على لفت الأنظار إليه، ومع كل المحاولات التي سعت من خلالها انتشاره؛ ارتضت الشركة أن تعلن عن هزيمتها في هذا المضمار، وعن نهاية فايرفوكس أو إس.

كانت بداية نظام موزيلا المحمول في عام 2013 كنظام تشغيل مفتوح المصدر، مع التركيز على الأسواق الناشئة والهواتف منخفضة التكلفة. وحصلت تلك الفكرة البسيطة على دعمٍ من العديد من الشركات الأخرى، بما في ذلك بعض شركات تصنيع الأجهزة المحمولة، وشركات اتصالات.

بعدها حان وقت المرحلة الجديدة، وهي إعادة تصميم المشروع في أوائل 2015 وتغيير مساره، بحيث يتم التركيز على كافة أنواع الهواتف الذكية بشكل عام. وكما هو متوقع، لم يحقق ذلك أي تأثير. حاولت الشركة أن تستثمر في سوق المحمول والتركيز على إنترنت الأشياء. مرة أخرى، باءت المحاولة بالفشل وعدم الاكتراث لها!

أدى ذلك إلى إعلان موزيلا أن نظام تشغيلها ليس لديه أي مستقبل واضح في سوق المحمول، وبالتالي فإن تطوير فايرفوكس أو إس أصبح أمرًا غير مبرر. وداعًا أيها الثعلب المنبوذ!

المصدر: Mozilla on Google Groups


تعليقات عبر الفيسبوك