دراسة: تويتر لا تحارب التطرف بشكل كامل

تويتر نازي

في هذه الأيام، نجد أن تويتر وغيرها من الشبكات الأخرى تتبع سياسة واحدة لمكافحة الإرهاب والتطرف، وذلك من خلال تعليق الحسابات التي لديها محتوى متطرف أو يدعو إلى ذلك. إلا أن هذا النهج قابل للتطبيق فقط على الجماعات المتطرفة، أمثال داعش فقط، وليس مع الجماعات المتطرفة الأخرى على غرار النازيِّين الجُدُد.

أتى هذا الاستنتاج من دراسة نشرتها جامعة جورج واشنطن، مما يدل على أن حسابات حركة النازيين الجدد ليست فقط متواجدة من زمن دون أي مواجهة مع تويتر، وإنما نمت أيضًا بكثرة منذ عام 2012.

وبالإضافة إلى ذلك، لاحظ المصدر أن هذا النوع من الحسابات لديه متابعين أكثر من متابعي داعش، وكذلك ينشرون ما يحلو لهم من دعوات لدعم والانضمام إليهم.

خَلُصَت الدراسة إلى أنه “على الرغم من العنف الشديد الذي يصدر من جماعات مثل داعش لبث المخاوف المتزايدة نحو مخاطرها، بات بالإمكان لمجموعات متطرفة أخرى النجاح والتعلم من أساليبهم، سواء على الشبكات الاجتماعية أو على غيرها”.

المصدر: The Verge


تعليقات عبر الفيسبوك