أبل تسعى للاستفادة من مشكلة بطارية هواتف جالاكسي نوت 7

أبل ضد سامسونج

في حين أننا نجد سامسونج تسعى حاليًا في عملية سحب وجمع واستبدال هواتف جالاكسي نوت 7، من الواضح أن أبل تسعى للاستفادة مما حدث لصالحها.

وفقًا للمصدر، فإن أمل أبل في الوقت الحالي أن المستهلكين سينظرون إلى الآيفون المقبل بعين الاعتبار مع تفضيله على جالاكسي نوت 7، الذي قد تنفجر بطاريته في أي لحظة.

ونقلًا عن مصادر مقربة من مورِّدي أبل، فإن حجم الطلبيات من المكونات المُستَخدَمَة في تصنيع آيفون 7 شهدت زيادة بنسبة 10% مقارنة مع الكم المحدد مُسبَقًا.

لكن على أبل أيضًا أن تتوخَّ الحذر؛ لأن الشائعات تذكر محدودية توافر العتاد المطلوب، وهو ما سيضع أبل أمام مخاطر الفشل في حال وجود ارتفاع حقيقي في الطلب على آيفون 7.

ومن المتوقع أن تكشف أبل عن الآيفون الجديد غدًا إن شاء الله تعالى، على أن يتم طرحه في الأسواق خلال أسبوع-أسبوعين. تابعوا معنا الحدث على عالم التقنية.

المصدر: MacRumors


تعليقات عبر الفيسبوك