نائبة رئيس الشراكات في أمريكا الشمالية تغادر شركة تويتر

تويتر

خسرت شركة تويتر من جديد أحد مسؤوليها التنفيذيين. وهذه المرة كانت كريستين ستيوارت، التي كانت تعمل في منصب نائب رئيس شراكات تويتر في أمريكا الشمالية.

غادرت ستيورت شركة تويتر بعد ثلاث سنوات من العمل، حيث كانت تُعَدُّ أحد أوائل العاملين بمكتب تويتر في كندا. ووفقًا للمصدر، أشرفت ستيورت على جميع الشراكات في وسائل الإعلام بأمريكا الشمالية، بما في ذلك التلفاز، والأخبار، والحكومة، والرياضة، والألعاب.

وذكر المصدر أن الكثير من المحتوى والمشاهير الذين ساعدوا تويتر كانوا نتيجة لهذه الشراكات التي قامت بها ستيورت.

جدير بالذكر أن عام 2016 حدثت فيه العديد من التغييرات الجذرية التي طرأت على تويتر، مع ترك عدد من كبار المسؤولين التنفيذيين للشبكة الاجتماعية، لا سيما في قسم وسائل الاعلام بالشركة.

المصدر: Variety


تعليقات عبر الفيسبوك